موخرجي يؤكد "تقارب" وجهات نظر الأردن والهند حول القضية الفلسطينية

تم نشره في الاثنين 12 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 12:00 صباحاً

عمّان - أكد رئيس جمهورية الهند براناب موخرجي "تقارب" وجهات نظر الأردن والهند حول القضية الفلسطينية وعملية السلام في الشرق الأوسط وسورية والعراق والتحديات التي تعيشها المنطقة.
وأشار إلى "اتفاق البلدين على ضرورة إسراع الإصلاحات في مجلس الأمن الدولي، بما يعكس النهج المشترك بينهما بهذه القضايا".
وأوضح موخرجي، خلال محاضرة ألقاها أمس في الجامعة الأردنية، أن بلاده تقدر الجهود الأردنية النشطة والدؤوبة لمكافحة الإرهاب على المستويين الإقليمي والعالمي وتحقيق السلام في المنطقة.
وأشاد بالمساعدات الإنسانية التي يقدمها الأردن من خلال إيواء أكثر من 1.4 مليون لاجئ سوري، مؤكداً أن الهند تتأثر بشكل مباشر جراء الارهاب والصراع في المنطقة.
وذكر موخرجي أن الهند تقدر المساهمات التي بذلها المغفور له الملك الراحل الحسين بن طلال ويبذلها جلالتا الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا العبدالله في تعزيز الدفء والتفاهم بين البلدين.
وأضاف "إن الهند تولي صداقتها مع الأردن أهمية كبيرة، حيثُ شهدت العلاقات الدبلوماسية الثنائية عبر الأعوام الأخيرة مزيداً من التحسن بفضل التفاهم بين الحكومتين الصديقتين حول القضايا الإقليمية والعالمية".
وقدر الرئيس الهندي المساعي الأردنية المسترشدة برؤية جلالة الملك لتحديث البنية التحتية في المملكة ومؤسساتها التعليمية وتطوير نهج علمي لدى شبابها مع الاحتفاظ بتراثها الثقافي الثري لبناء وطن متعدد الثقافات ومتمتع بالحداثة والشمولية، رغم الظروف الأمنية الصعبة التي تعيشها المنطقة، مؤكداً التزام بلاده باستدامة وتوسيع العلاقات مع العالم العربي الذي تربطه معه علاقة قديمة وحضارية.
وأعرب عن سعادته بتعزيز التبادل في المجالات التعليمية وغيرها بين البلدين، حيثُ وقعت عدد من الجامعات والمؤسسات الهندية مذكرات تفاهم مع نظريتها الأردنية خلال الزيارة الرسمية للمملكة.
وأشار الرئيس موخرجي إلى التجربة الهندية – الأردنية الثنائية في مجال الاستثمار الذي تجاوز ملياري دولار أميركي العام الماضي، وحدد البلدين هدفاً تجارياً بقيمة 5 مليارات دولار أميركي بحلول العام 2025، بهدف تعزيز التبادلات والتعاون في القطاعات الخدمية والتجارية والرعاية الصحية وتقنية المعلومات والخدمات المالية والمواصلات واللوجستية.
كما اعرب عن قناعته بأن الأردن سيحصد النتائج الإيجابية للجهود المبذولة لتطور وتقدم شعبها بفضل التوجيهات الملكية، متمنياً للأردن القوة الكاملة والنجاح.
ولفت إلى الجدول الثنائي بين البلدين الصديقين يسير في الاتجاه الصحيح، وخصوصاً أن زيارته عززت التفاهم المتبادل على مستويات جديدة.-(بترا – محمد الشبول)

التعليق