بلتاجي يضع حجر الأساس للمقر الجديد لأدوية الحكمة

تم نشره في الثلاثاء 13 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 11:00 مـساءً
  • امين عمان عقل بلتاجي خلال الاحتفالية بوضع حجر الاساس لمبنى ادوية الحكمة-(الغد)

عمان- الغد- وضع أمين عمان، عقل بلتاجي، حجر الأساس لمقر شركة أدوية الحكمة الجديد في منطقة وادي السير بحضور الرئيس التنفيذي للشركة سعيد دروزة ونائب رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والأسواق الناشئة مازن دروزة.
وقال بلتاجي، خلال الحفل "إن إنشاء المقر الجديد، الذي سيحمل اسم الراحل سميح دروزة (والد الحكمة) ما هو الا دلالة على أن الأردن بقيادته الفذة قادر على التقدم والبناء والاستحواذ على مكونات بناء صناعة دوائية عالمية".
وأكد بلتاجي أن أدوية الحكمة من الشركات التي أسهمت في تطوير صناعة الأدوية، ليس فقط في الأردن والمنطقة، بل على مستوى العالم.
وأشاد بلتاجي بالجهود بذلها مؤسس شركة أدوية الحكمة في العام 1978 المرحوم الدكتور سميح دروزة، والتي أسهمت في نقل تكنولوجيا صناعة الأدوية إلى المملكة ونقل الأردن إلى العالم عبر التوسع في دول عديدة وصلت معها أدوية الحكمة إلى أوروبا وأميركا.
ويهدف إنشاء المقر الجديد، الذي من المقرر الانتهاء منه مع بداية العام 2018، إلى تأكيد التوسّع والنمو السريعين اللذين حققتهما الشركة منذ تأسيسها.
ومن جهته، قال مازن دروزة: "منذ تأسيسها قبل نحو 40 عاماً، تسير شركة أدوية الحكمة على هدي خطى قائدها الملهم، الراحل سميح دروزة، نحو الصدارة في مجال الابتكار في الصناعات الدوائية".
وأضاف "بعد أن شهدنا مرحلة من النمو السريع حول أنحاء العالم، يسعدنا أن نضع حجر الأساس لمقرنا الجديد الذي يتماشى مع المعايير العالمية، لنستكمل من خلاله مهمتنا نحو الارتقاء بحياة الناس وتماشياً مع التزامنا بالحفاظ على البيئة، فإننا نتطلع إلى افتتاح مقر صديق للبيئة يقودنا خطوة إلى الأمام على درب جهودنا المستمرة نحو زيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة".
ويعكس تصميم المقر الجديد، الذي اختاره مؤسس "شركة أدوية الحكمة" سميح دروزة قبل وفاته، رؤيته وسعيه الدؤوب لتحقيق النمو والتوسع الدائم للشركة.
وقدم المهندس خليل الفاخوري من شركة "دار الهندسة"، المسؤولة عن تقديم الخدمات والاستشارات الهندسية للمقر الجديد، عرضاً خلال الحفل عن المشروع ومراحله الإنشائية؛ حيث سيتميز مبنى المقر الجديد، باعتباره من المباني الخضراء المعدودة في الأردن، بتقنية مبتكرة وصديقة للبيئة في محاولة لزيادة الكفاءة في استخدام الموارد البيئية كالمياه والطاقة، بهدف الحد من التأثيرات السلبية على البيئة.

التعليق