نشر دفعة سادسة من رسائل هيلاري كلينتون

تم نشره في السبت 31 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 09:48 صباحاً - آخر تعديل في السبت 31 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 09:48 صباحاً
  • هيلاري كلينتون

واشنطن- نشرت وزارة الخارجية الأميركية كما في نهاية كل شهر، آلاف الرسائل التي أرسلتها أو تلقتها هيلاري كلينتون على بريدها الخاص عندما كانت وزيرة الخارجية.
وبموجب امر قضائي، نشر ما يعادل سبعة آلاف صفحة من الرسائل التي يعود معظمها الى 2011 و2012 بعد شطب المعلومات الحساسة والسرية منها من قبل عدد هائل من الموظفين في وزارة الخارجية.
وبذلك اصبح يمكن لجمهور واسع الاطلاع على نصف رسائل كلينتون المرشحة لانتخابات الحزب الديموقراطي للرئاسة الاميركية، عندما كانت وزيرة للخارجية (2009-2013) على الموقع الالكتروني لوزارة الخارجية.
وتثير رسائل كلينتون جدلا منذ ان اعترفت في آذار/مارس الماضي بانها استخدمت حصرا بريدا خاصا عن طريق خادم خاص ايضا وتخلت عن العنوان الحكومي على الرغم من التوصيات الرسمية.
وتؤكد كلينتون ان ذلك قانوني لكن في مواجهة جدل متصاعد اعتذرت في ايلول/سبتمبر الماضي.
وقد سلمت في 2014 وزارة الخارجية اتصالاتها الدبلوماسية التي تقع في نحو 55 الف صفحة مطبوعة وحوالى ثلاثين الف رسالة، كلف موظفون بفرزها وتصنيفها لعرضها على الجمهور. اما بقية الرسائل التي وصفتها بانها شخصية فقد محيت من الخادم.
ويفترض ان تنشر كل الرسائل قبل 20 كانون الثاني/يناير 2016 كما امر قاض بناء على شكوى تقدم بها صحافي.-(أ ف ب)

التعليق