مورينيو يقول إنه لا يتوقع اقالته من تشيلسي

تم نشره في السبت 31 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 07:51 مـساءً - آخر تعديل في السبت 31 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 07:59 مـساءً
  • مدرب تشلسي البرتغالي مورينيو -(أ ف ب)

لندن - توقع جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي أن يحصل على بعض الوقت لتعديل أوضاع فريقه حامل اللقب بعد بداية كارثية للموسم وهزيمته للمرة السادسة في 11 مباراة بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم حين خسر 3-1 على أرضه أمام ليفربول اليوم السبت.

وبسؤاله عما اذا يتوقع إقالته أجاب مورينيو:" لا... لا أتوقع ذلك".

وعندما سأله صحفي آخر في المؤتمر الصحفي بعد المباراة عما اذا كان يتوقع أن يحصل على بعض الوقت لتعديل أوضاع الفريق أجاب المدرب البرتغالي "نعم".

وتقدم تشيلسي بضربة رأس من البرازيلي راميريس في الدقيقة الرابعة بعد تمريرة عرضية من سيزار ازبيليكويتا لكن المباراة تحولت في اتجاه ليفربول بعد هدفين من فيليبي كوتينيو هدفين قبل أن يضيف البديل كريستيان بنتيكي الهدف الثالث في الدقيقة 83.

ورفض مورينيو الرد مباشرة على أسئلة حول لحظة في المباراة عندما تفادى لوكاس لاعب وسط ليفربول الحاصل على بطاقة صفراء الحصول على انذار ثان من الحكم مارك كلاتنبرج بعدما أعاق راميريس والنتيجة تشير للتعادل 1-1.

وفرضت غرامة ضخمة على مورينيو وأوقف مباراة واحدة مع إيقاف التنفيذ بسبب انتقاد قرارات الحكام في وقت سابق هذا الموسم كما طرد في المباراة السابقة أمام وست هام يونايتد.

لكنه ألمح إلى الواقعة في المؤتمر الصحفي.

وقال مورينيو: "كل شيء هو نتيجة للحظات حاسمة. لحظات مثل التي شاهدها الجميع في الملعب. اللاعبون أيضا شاهدوا ما حدث وشعروا به ومنذ هذه اللحظة ما حدث هو مجرد نتيجة منطقية". -(رويترز)

التعليق