الأمانة تطالب الحكومة السماح لها ببيع أراض في "كريدور عبدون"

تم نشره في السبت 31 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 11:00 مـساءً
  • مبنى أمانة عمان الكبرى-(أرشيفية)

مؤيد أبو صبيح

عمان– كشف مصدر مطلع في أمانة عمان الكبرى عزم الأمانة، الطلب مجددا من الحكومة، السماح لها ببيع أجزاء من ارض كانت مخصصة لمشروع مجمع الدوائر الحكومية، فيما يعرف بمشروع "كريدور عبدون"، وذلك بعد مرور أكثر من خمس سنوات على اعتذار رئيس الوزراء اللبناني السابق نجيب ميقاتي، عن الاستثمار فيه، بقيمة مليار ونصف المليار دولار بداعي عدم جدواه الاقتصادية.
وأضاف المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، لـ"الغد"، أنه في حال البيع، سيتم سداد جزء كبير من مديونية الأمانة، التي ترصدت بذمتها، جراء "الاستملاكات"، وخصوصا في "كريدور عبدون".
ولفت إلى أن هذا هو الطلب الثاني، الذي ترفعه أمانة عمان للحكومة بهذا الصدد، حيث لم توافق الاخيرة على إجابة الطلب، الذي كانت رفعته الأمانة قبل أكثر من عامين.
وأشار إلى أن الأمانة كانت قد تخلت قبل عامين تقريبا عن استملاكات لأراض في "وادي عبدون"، كانت استملكت لـ"الدوائر الحكومية"، فيما هناك قضايا أخرى مرفوعة ضدها، للفصل في الاستملاكات بملايين الدنانير.
وكانت الأمانة أعلنت، إبان تولي عمر المعاني رئاسة أمانتها، عن عزمها بالتشارك مع ميقاتي تنفيذ "الدوائر الحكومية" بعد أن استملكت في "الكريدور" مئات الدونمات، بملايين الدنانير، بناء مجمع يضم جميع الدوائر الحكومية، على مساحة تزيد على نصف مليون متر مربع، من بينها ما أصطلح على تسميتها آنذاك بـ"القرية العدلية"، التي كان من المقرر أن تضم جميع المحاكم في عمان.

Moayed.abusubieh@alghad.jo

التعليق