اتحاد الرمثا يعبر السلط واليوم 3 مباريات في كرة الدرجة الأولى

تم نشره في السبت 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 12:00 صباحاً
  • لاعب اتحاد الرمثا مؤيد غوانمة (وسط) محاصرا بين لاعبين من السلط أمس -(تصوير جهاد النجار)

مصطفى بالو

عمان- تقدم فريق اتحاد الرمثا يوم أمس خطوة كبيرة للأمام، وذلك بعد تغلبه على نظيره السلط بنتيجة 2-1، في المباراة التي أقيمت بينهما على البترا، ليرفع الاتحاد رصيده إلى 12 نقطة في حين بقي رصيد 5 نقاط.
وذلك ضمن لقاءات الجولة الثامنة من دوري الدرجة الأولى لكرة القدم.
اليوم وضمن نفس الجولة، تقام 3 مباريات تبدأ جميعها في الساعة الثانية والنصف، حيث يلتقي اتحاد الزرقاء برصيد 6 نقاط، المنشية وله 14 نقطة، ويشهد ملعب الأمير هاشم بالرمثا لقاء الطرة وله 10 نقاط مع السرحان برصيد 9 نقاط، وفي الوقت ذاته يلتقي على ملعب البترا، اليرموك برصيد 10 نقاط مع الطيبة وله 8 نقاط.
السلط 1 اتحاد الرمثا 2
ارتدى فريق اتحاد الرمثا ثوبا هجوميا منذ بداية اللقاء، وكانت الوانه اكثر وضوحا في منطقة العمليات التي قادها عدي خويلة وعمر الروسان ومؤيد غوانمة ومحمد الذيابات بهدف اختراق السواتر الدفاعية "السلطية" وتفعيل المهاجمين جيسي وفايوس مان بالمقدمة، وتحمل رجالات الدفاعي بالسلط ايسر حسام الدين ومحمد غسان وانس عمايرة العبء الأكبر، وسرعان ما اهتز صمودهم بكرة ثابت أرسلها المحترف جيسي رائعة في أعلى الزاوية اليسرى لمرمى إلياس عبداللطيف واضعا الاتحاد بالمقدمة د.6.
وحاول رجال عمليات السلط خيري الرفاعي ولوكاس ومحمد هاني ومحمد الكلوب، ضبط تحركاتهم وتنويع الاختراق من الأطراف وإرسال الكرات صوب المهاجم مقداد محمود، إلا أن كراتهم كانت تنتهي عند المدافعين صالح الذيابات ومحمد الفاضل وأمجد الدرابسة ومن خلفهم الحارس منذر الزعبي، وزاد من الضغودات عليهم عندما شن اتحاد الرمثا هجمة سريعة وضعها غوانمة في الصندوق وتابعها جيسي بالمرمى هدفا ثانيا د.12، وعاد السلط بغاراته التي تواصلت ومرت تسديدة عدي ناجي فوق المرمى وحول الزعبي كرة مقداد محمود إلى ركنية، قبل أن ينجح خيري الرفاعي تقليص النتيجة بتسديدة قوية سكنت شباك الزعبي عند د.41.
"بدون تغيير"
واستمر السجال بين الفريقين في الشوط الثاني، وحاول الاتحاد البقاء هادئا في البناء وحذرا في الدفاع، الا ان غارات السلط تواصلت وكان محورها عدي ناجي ومقدادي ومحمد هاني ومحمد الكلوب الذي أرسل كرة قوية، تألق الزعبي في تحويلها على حساب ركنية، وأخرى عرضيية وضعها جمال ابو صالحية لم يجد من يتابعها، في حين اعتمد اتحاد الرمثا على الرد المباغت والسريع ليرسل الجنيدي كرة مباغتة بجوار المرمى، وجرب المدربان طرح الأوراق البديلة حين أشرك مدرب السلط معاذ النجار بدلا من محمد الكلوب، فيما رد مدرب الاتحاد بإشراك لؤي موفق ومراد جمال، بدلا من محمد ذيابات ومحمد الجنيدي.
ورمى فريق السلط بثقله بهدف تعديل النتيجة، وانكمش الاتحاد في ملعبه فارضا زيادة عددية في ملعبه، ووضع لوكاس كرة عرضية غمزها البديل  معاذ النجار إلا ان حارس المرمى  الزعبي خلصها بحضور تام، واستمر السلط في بحثه عن هدف إلا ان اتحاد الرمثا غلق كافة الطرق المؤيدة الى ملعبه، لينتهي اللقاء بفوز ثمين لاتحاد الرمثا بنتيجة 2-1.

التعليق