تصوير: ساهر قدارة

قرن من الأمنيات

تم نشره في السبت 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 10:40 مـساءً

بالخطوات البطيئة نتدرب على هموم الشيب والشيخوخة وانهزام العضلات. نتدرب على خفض بصرنا قريبا من الأرض التي تنتظرنا، بل نحو خطوتنا القليلة الآتية. مرّ قرن الأمنيات، وأخذنا ما لنا من سلّة العمر، ولم يتبقّ سوى انتظار استراحة المحارب.

بعصاي أسند جسدي المنهك، وبها أحمل رحلتي نحو تخوم لا أدريها.

التعليق