فوزان للوحدات وشباب الأردن على الصريح والجزيرة

تم نشره في السبت 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 01:00 صباحاً - آخر تعديل في السبت 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 10:00 مـساءً
  • صراع على الكرة بين لاعبي الوحدات والصريح - (تصوير: جهاد النجار)
  • لاعب شباب الأردن رواد ابو خيزران يسجل برأسه هدفا في مرمى الجزيرة أمس - (تصوير: جهاد النجار)

عمان- واصل فريق شباب الأردن منفردا صدارة دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم رافعا رصيده إلى 13 نقطة، عقب فوزه على الجزيرة 2-0، في مباراة جرت السبت على ملعب البترا، ضمن الاسبوع السابع من البطولة، فيما توقف رصيد الخاسر عند 6 نقاط.
وفي ستاد عمان حقق فريق الوحدات فوزا غاليا وصعبا على نظيره الصريح 2-1، ليبقى الوحدات ثانيا برصيد 12 نقطة في حين بقي رصيد الصريح 6 نقاط.
الوحدات 2 الصريح 1
"خلطة سلمان"، الذي فاجأ بها الحضور على قلتهم -لانشغال الأغلبية بالتأكيد لمتابعة الكلاسيكو، الأمر الذي احتاجت معه التشكيلة إلى فترة طويلة من الوقت لارتداء ثوب الانسجام، وجاء الحضور الوحداتي شبابي حين تواجد رجال الخبرة على "دكة" الاحتياط، وقاد العمليات رجائي عايد، أحمد الياس، إلى جانب صالح راتب الذي لعب لأول مرة في الميمنة، وقابله أحمد هشام بالميسرة، فيما تقدم أحمد سريوة داعما للمهاجم الوحيد حاج مالك الذي وجد نفسه بين "كومة" مدافعين تقدمهم نزاع وعبابنة بالاضافة الى مقابلة وذيابات لحماية مرمى الحارس خالد الياسين.
ورد الصريح بهدوء وانضباط من منطقة العمليات، التي تواجد فيها السوري أيمن الخالد، رضوان شطناوي، خلدون الخزام وخلدون الخوالدة وتولى صدام شهابات مهمة ضابط الارتباط الهجومي خلف أيمن ابوفارس الذي قابل ترسانة دفاعية وحداتية شيدها الباشا، منذر رجا، فراس شلباية ومحمد الدميري لاغلاق المنافذ أمام حارس المرمى محمود قنديل.
وجاءت الاحداث متوسطة بالاداء والاثارة، وغلب عليها التحضير المطول والمركب، وقادت بوصلته المساحات التي خلفها كلا الفريقان هنا وهناك، وان كان الوحدات البادئ بالمناورة والخطورة عندما فرط حاج مالك بعرضية أحمد هشام التي تجاوزت المدافعين وحارس المرمى، ودكها براسه خارج خشبات المرمى الخالي، ورد عليه الصريح بهجمة سريعة وصلت الخوالدة الذي سدد بجوار المرمى.
ورويدا رويدا، كان الصريح يسحب بساط الافضلية من الوحدات، وبدأت عملياته تتحرك باتجاه مرمى قنديل الذي تجاوزته تسديدة الخوالدة، بعد جملة فنية من كرة ثابتة نفذها الخزام حضرها أمام الخوالدة، وكانت الخطورة تبشر بهدف الصريح الذي جاء بكرة شهابات التي ضربت دفاعات الوحدات، وجعلت أبوفارس بمواجهة قنديل ولم يتوان عن إيداعها الشباك هدف التقدم لفريقه عند د.31.
وفرض هذا الواقع على المدير الفني للوحدات سلمان، طرح أولى أوراقه بهدف التغيير، عندما اشرك عبد الله ذيب بدلا من احمد هشام، واستحوذ الوحدات على الكرة، لكن دون عناوين تكتيكية بارزة، وكان الصريح يرتد بسرعة ويهدد، وارسل شطناوي تسديدة بعيدة إلا انها حادت عن المرمى بقليل، ووجاءت محاولة وحداتية من رأسية مالك التي علت مرمى لياسين وانتهى بها الشوط الاول بتقدم الصريح بنتيجة 1-0.
"مالك الفوز"
الوحدات اخذ تعليمات مدربه سلمان على محمل الجد، وجاءت الطروحات التكتيكية مطلع الشوط الثاني، عندما طرح ورقة بهاء فيصل مكان رجائي عايد، ليلعب بجانب حاج مالك بالمقدمة، واعاد صالح راتب الى الدائرة برفقة الياس ولعب سريوة وعبد الله ذيب على الاطراف، بشكل فاجا الصريح الذي احتاج الى فترة اضافية للتاقلم والرد على النهج التكتيكي والشكل الجدي للوحدات، إلا أن الوحدات لم يمهله كثيراً عندما نفذ صالح راتب الكرة الثابتة بذكاء ضاربا دفاعات الصريح وجعل حاج مالك بمواجهة الحارس الياسين ووضع الكرة "لوب" بالمرمى هدف التعديل الوحداتي عند د.48.
الصريح مضى لترتيب أوراقه، واندفع بعمليات حركتها افكار الشطناوي والخالد وخزام والخوالدة وشهابات، إلا انها احتاجت الى اللمسة الأخيرة في الثلث الأخير من الملعب الوحداتي، وكانت وجهته التكتيكية الاطراف الني كانت مصدر القلق لدفاعات الوحدات، ولم يقو أبو فارس النفاذ في المساحات الضيقة وغاب التهديد عن مرمى قنديل، فيما كان الوحدات يعود بسرعة ومرر راتب كرة في اقصى الميمنة إلى حاج مالك الذي وضع الكرة امام يجب امام بهاء فيصل، والاخير سددها مباشرة، لكن يقظة الحارس الياسين انقذت الموقف، ليستعين العراقي سلمان بخبرة عامر ذيب بدلا من سريوة، ورد مدرب الصريح بإشراك عبد الرؤوف الروابدة بدلا من خلدون الخوالدة، وارتد قبلها الصريح بهجمة سريعة وصلت أبو فارس الذي توغل داخل المنطقة بمضايقة الباشا، وسدد كرة قوية علت مرمى قنديل.
الوحدات ابقى عملياته تدور بنية التقدم، ليرسل عبد الله ذيب كرة عرضية، غمزها حاج مالك مرت بجوار مرمى الياسين، وجاء تدخل العمارين للصريح بورقة عبد العزيز سريوة بدلا من شطناوي، واغلق الفريقين نوافذهما إلى المرميين في الدقائق الاخيرة، فيما استمرت المحاولات الوحداتية التي ارسل منها ذيب كرة ثابة ردها الياسين، وفي الوقت الذي ظن الجميع أن الامور تسير الى التعادل، كان صالح راتب يمارس موهبته ويخترق الدفاعات ويضع كرة على طبق من ذهب أمام حاج مالك الذي تابعها بالمرمى هدفا وحداتيا ثانيا د.90+5 خاطفا الفوز للوحدات بنتيجة 2-1.
المباراة في سطور
النتيجة: الوحدات 2 الصريح 1
الأهداف: سجل للصريح ايمن ابو فارس د.31 وسجل للوحدات حاج مالك د.48 ود90+5
الحكام: محمد عرفة، احمد مؤنس، عبد الرحمن عقل وطارق الدردور.
العقوبات: انذرالحكم رضوان الشطناوي ومنيف عبابنة من الصريح وبهاء فيصل من الوحدات.
الملعب : ستاد عمان الدولي.
مثل الفريقين:
-الوحدات: محمود قنديل، محمدالباشا، منذر رجا، فراس شلباية، محمد الدميري، رجائي عايد(بهاء فيصل)، احمد الياس، صالح راتب، احمد هشام(عبد الله ذيب)، أحمد سريوة(عامر ذيب) وحاج مالك.
-الصريح: خالد الياسين، محمود نزاع، منيف عبابنة، عماد ذيابات، مراد مقابلة، أيمن الخالد، رضوان الشطناوي، خلدون الخزام، خلدون الخوالدة(عبد الرؤوف الروابدة)، صدام شهابات(عبد العزيز سريوة) وايمن ابو فارس.
الجزيرة 0 شباب الأردن 2
استهل لاعبو الشباب مجريات المباراة بهجوم منظم، ولم تمض أكثر من دقيقة حتى استلم يوسف النبر الكرة الأمامية من العمق ، ليوجه مرمى عبد الستار ويسدد لحظة خروجه لكن الكرة مرت بجوار القائم، واستمرت انطلاقات الشباب من مختلف المحاور من خلال تحركات هذال السرحان ولقمان عزيز ومحمد مناديلا وعدي زهران وموسى الزعبي، ليطلق لقمان عزيز قذيفة قوية اخرجها عبد الستار للركنية، ومع تراجع لاعبي الجزيرة للخلف وعدم فعالية أحمد الصغير وعامر أبو هضيب وفهد اليوسف ومحمد طنوس، اصبحت منطقة العمليات تحت نفوذ لقمان ورفاقه ليسدد عدي زهران كرة جانبية جاورت المرمى، وعانى مهاجم الجزيرة الصريح عمر خليل من الرقابة المحكمة من ثنائي الشباب رواد أبو خزران والمحترف الليبي ابراهيم عبده، ويخترق النبر ميمنة الجزيرة ويتجاوز المدافع عمر مناصرة ويرسل كرة عرضية على راس العيساوي الذي وضعها فوق العارضة، الظهور الأول للجزيرة على مسرح العمليات بدأ من خلال الكرة الثابتة لفهد اليوسف ابعدها ابو خيزران، وعاد اليوسف ليقود هجمة من الميسرة ويرفع الكرة نحو راس عمر خليل الذي غمزها فوق مرمى لؤي العمايرة، وتبادل لقمان والنبر ومانديلا الكرة سددها لقمان بتهور.
ليجري الجزيرة تغييرا بدخول صالح الجوهري " العائد للملاعب من الاصابة " بديلا لعمر خليل " المصاب"، ومن أول لمسة للكرة صوب الجوهري كرة في احضان العمايرة.
واستثمر مانديلا افضلية الشباب، عندما استقبل ركنية عدي زهران ودكها بالشباك هدفا د36، وكاد النبر أن يعزز تقدم فريق لولا تألق عبد الستار ، لتمر الدقائق وينتهي الشوط بتقدم مستحق للشباب 1-0.
تعزيز شبابي
تحسن اداء لاعبو الجزيرة في مستهل الحصة الثانية، ليقود فهد يوسف هجمة سريعة من ميمنة الشباب ويضع الكرة على رأس الجوهري ابعدها أبو خيزران، وتدخل عارضة الشباب لترد كرة الجوهري، وعلى عكس الافضلية للجزيرة، ارتقى المدافع رواد ابو خيزران لركنية النبر ودكها بالمرمى د54، ومع اعتماد الشباب على الهجمات المرتدة لاستغلال تقدم لاعبي الجزيرة وسرعة المهاجم بلال قويدر، ظلت الافضلية لصالح " الاحمر" من خلال الكرات القصيرة في العمق عبر مناورات احمد سمير وأبو هضيب والصغير وتحركات طنوس وفهد يوسف في الاطراف، لكن التماسك المنظم لدفاعات الشباب وعدم المبالغة في الواجبات الهجومية ابقت الألعاب بعيدة عن الخطورة، ودفع الجزيرة بورقة يزن شاتي عوضا عن عمر مناصرة لاستغلال الانطلاقات الجانبية والتسديدات من خارج المنطقة بعدما تكسرت الاختراقات "الحمراء "على أبواب مرمى العمايرة ، وسحب الجزيرة محمد طنوس ودفع بمهند العزة بحثا عن تغيير الواقع السلبي للسيطرة الميدانية العقيمة التي لم تشكل تهديدا لمرمى الشباب ،لينتهي اللقاء بفوز وصدارة شبابية 2-0.
المباراة في سطور
النتيجة: الجزيرة 0 شباب الاردن 2
الاهداف: سجل للشباب محمد مانديلا د36، روان أبو خزران د54،
العقوبات: انذر الحكم محمد طنوس من الجزيرة، ومحمد مانديلا من الشباب .
الحكم: ادهم مخادمة للساحة ، وعاونه فيصل شويعر، محمد الروابدة، ومالك ابو جودة رابعا.
الملعب: البترا.
مثل الجزيرة: أحمد عبد الستار، محمد ياسر، مهند خير الله، فادي الناطور، عمر مناصرة( يزن شاتي)، احمد الصغير، عامر أبو هضيب، محمد طنوس(مهند العزة)، أحمد سمير، فهد اليوسف، عمر خليل( صالح الجوهري) .
مثل شباب الاردن : لؤي العمايرة، ابراهيم عبدة، موسى الزعبي، عدي زهران، رواد أبو خيزران، محمد مانديلا، هذال السرحان، أحمد العيساوي( خالد أبو رياش) ، يوسف النبر( محمد أبو عرقوب)، لقمان عزيز، بلال قويدر( أحمد ياسر).

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مشجع الوحدات (محمود)

    السبت 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2015.
    اليوم تشكيلة فريق الوحدات مثالية جدا واتمنى عدم تغيرها في المبارايات القادمة وافضل لاعب في المباراة صالح راتب من الوحدات الاردني