العقبة: أصحاب القوارب الزجاجية يلوحون بإغلاق نادي اليخوت

تم نشره في الخميس 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 01:00 صباحاً
  • أصحاب القوارب الزجاجية يعتصمون في خيمة بالعقبة أول من أمس -(الغد)

أحمد الرواشدة

العقبة - لوّح أصحاب القوارب الزجاجية المعتصمون منذ يومين احتجاجا على ما يعتبرونه تعدي القوارب السريعة على أماكن اصطفافهم، باتخاذ إجراءات تصعيدية، ما لم يتم الاستجابة لمطالبهم من قبل الجهات المعنية.
ولوح المعتصمون بإغلاق نادي اليخوت اليوم، في حال بقيت الجهات ذات العلاقة لا تلتفت إلى مطالبهم، مؤكدين أن اعتصامهم سلمي وجاء احتجاجا على تعدي أصحاب القوارب السريعة على الأماكن المخصصة لهم بالشاطئ الأوسط.
ويبلغ عدد القوارب الزجاجية المسجلة في جمعية العقبة البحرية للقوارب الزجاجية 92 قارباً، فيما يبلغ عدد القوارب السريعة 20 قارباً مسجلة رسمياً باسم شركتين في العقبة.
وقال رئيس جمعية العقبة البحرية للقوارب الزجاجية محمد الخوجا إن القوارب السريعة تعتدي على الأماكن المخصصة للقوارب الزجاجية رغم أن الجهات المختصة منحتهم ترخيص الاصطفاف أمام ساحة الثورة العربية الكبرى لتحميل الزوار والمتنزهين، مشيراً إلى أن الجمعية وأصحاب القوارب الزجاجية خاطبت الجهات ذات العلاقة أكثر من مرة بإبعاد القوارب السريعة من منطقة الشاطئ الأوسط لكن دون أي جدوى.
وبين الخوجا أن وجود القوارب السريعة في منطقة الشاطئ الأوسط يشكل خطراً كبيراً على حياة المصطافين وسبق أن تعرض بعض المواطنين والمتنزهين للدهس من قبل تلك القوارب ما أدى الى إصابتهم إصابات بالغة وصلت في احداها إلى الوفاة، مشيراً إلى عدم وجود رقابة فعلية على الشاطئ الأوسط، ما أدى إلى تغول أصحاب القوارب السريعة على مساحة واماكن القوارب الزجاجية.
وقال مدير عام الهيئة البحرية الأردنية صلاح أبو عفيفة إن الهيئة منحت القوارب الزجاجية والسريعة حق الاصطفاف كل في مكانه، لكن ضعف الرقابة على الشاطئ الأوسط وعلى التعليمات الصادرة من قبل الهيئة البحرية أدى إلى فوضى باصطفاف القوارب السريعة، مشيراً إلى أنه يجب تعاون كافة الجهات لوضع ترتيبات خاصة بعمل واصطفاف القوارب السريعة، حيث تم الاتفاق سابقاً مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والحاكم الإداري لتنظيم عمل تلك القوارب لكنه لم يكتمل العمل لغاية الآن.
ahmad.rawashdeh@alghad.jo

التعليق