فيلم عن قصة حب أوباما وميشيل سيعرض في "صندانس السينمائي"

تم نشره في الأحد 6 كانون الأول / ديسمبر 2015. 01:00 صباحاً
  • مشهد من الفيلم - (ارشيفية)

لندن - أدرج فيلم يقدم قصة درامية رومانسية عن أول موعد لباراك أوباما مع ميشيل، التي أصبحت زوجته لاحقا، في برنامج عروض مهرجان صندانس السينمائي في العام 2016.
ويعيد فيلم "ساوثسايد وذ يو" تصوير أول لقاء مع ميتشيل روبنسون، التي كان أوباما يتودد إليها حينها، وأصبحت لاحقا زوجة الرئيس الأميركي والسيدة الأولى في البيت الأبيض، في عصر يوم صيفي في شيكاغو العام 1989. وستقام هذه الدورة من مهرجان صندانس في الفترة من 21 إلى 31 كانون الثاني (يناير) في بارك سيتي في ولاية يوتا. والمهرجان تقليد سينمائي سنوي أسسه الممثل روبرت ريدفورد للترويج لمخرجي السينما المستقلة. وسيفتتح المهرجان في يوم 21 كانون الثاني (يناير) بعرض فيلم "أناس آخرون" عن كفاح كاتب كوميدي يعود إلى البيت الذي عاش فيه طفولته للعناية بأمه المريضة.
وسيحضر مهرجان هذا العام الممثلان الأميركيان نيت باركر وكليا دوفال، ليقدما محاولتيهما الإخراجيتين اللتين تحملان عنواني "مولد أمة" و"التدخل".
ويقدم فيلم "مولد أمة" سيرة نات تيرنر؛ زعيم ثورة العبيد في فرجينيا العام 1831.
ويتضمن منهاج المهرجان أفلاما وثائقية، من بينها فيلم عن جيمس فولي؛ الصحفي الأميركي الذي قتل على أيدي مسلحي ما يسمى بـ"تنظيم الدولة الإسلامية" في العام 2014، وفيلم آخر عن إطلاق النار على ساندي هوك في كانون الأول (ديسمبر). كما يشمل منهاج المهرجان العرض العالمي الأول للفيلم البريطاني "العاشقان والطاغية" الذي يتحدث عن مخرج سينمائي كوري جنوبي وممثلة يختطفهما الديكتاتور الكوري الشمالي، المحب للسينما، كيم جونغ إيل. وقال ريدفورد في بيان أصدره "إن هؤلاء الفنانين، وهم من مشارب وأماكن ومنظورات مختلفة، قد توحدوا بقوة قصصهم ورؤاهم". من بين الأفلام الناجحة التي ستعرض في مهرجان صندانس؛ فيلم "وحوش البرية الجنوبية" و"محطة فروتفيل" والفيلم الحاصل على جائزة الأوسكار في 2015 "ويبلاش". - (بي بي سي)

التعليق