القضاء البرازيلي يحظر تطبيق "واتساب" لمدة 48 ساعة

تم نشره في الجمعة 18 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:00 صباحاً

ساو باولو- قرر القضاء في ولاية ساو باولو البرازيلية حظر استخدام خدمة "واتساب" للدردشة الفورية عبر الهواتف الذكية لمدة 48 ساعة ما يحرم ملايين البرازيليين من هذا التطبيق الرائج بقوة.
وأثار القرار حالة استياء عارمة في البلاد نظرا الى ان ملايين الاشخاص يستخدمون "واتساب" لتبادل الرسائل النصية والصوتية والصور والتسجيلات المصورة واجراء اتصالات مجانا بفضل هذه الخدمة التي تجنب مستخدميها التكاليف الباهظة المفروضة من الشركات المشغلة للاتصالات.
وأصدرت قاضية في ساو برناردو دو كامبو بولاية ساو باولو جنوب شرق البرازيل هذا القرار الذي يأتي ليكمل قرارا قضائيا سابقا في هذا السياق.
واشار قضاء الولاية في بيان الى ان "القرار صدر في اطار مسار جرمي يخضع لموجبات سرية التحقيقات. وهو ناجم عن عدم تلبية "واتساب" طلبا قضائيا صادرا في 23 تموز (يوليو) وتم سحبه في السابع من آب (اغسطس).
ورفضت خدمة الدردشة الادلاء بأي معلومات في اطار تحقيق للشرطة بحسب موقع "جي 1" الاخباري كما أن النيابة العامة طلبت من القاضية اصدار قرار الحظر في اطار قانون الانترنت.
وأكدت نقابة شركات الاتصالات المحمولة في البرازيل تلقيها الامر بمنع خدمة "واتساب" مشيرة الى انها اضطرت لتنفيذه بحسب تصريحات ادلى بها رئيسها ادواردو ليفي لموقع "جي 1".
وعلق مؤسس شبكة "فيسبوك" المالكة لتطبيق "واتساب" مارك زاكربرغ على هذا القرار قائلا "إنه يوم حزين  للبرازيل".
وأضاف عبر حسابه على فيسبوك "أشعر بالذهول لرؤيتي أن كل جهودنا لحماية البيانات الخاصة للأفراد افضت الى اتخاذ قرار بهذه الدرجة من التطرف من جانب قاضية واحدة تعاقب فيه جميع مستخدمي "واتساب" في البرازيل" لكننا "نعمل بجهد لإلغائه".
ونصح زاكربرغ مستخدمي "واتساب" في البرازيل بالاستعاضة عنه خلال فترة الحظر بتطبيق "فيسبوك مسنجر" الخاص  بالدردشة.- (ا ف ب)

التعليق