مصدر: إعلان تفاصيل قائمة المنظمات الإرهابية بسورية بيد دول فيينا

تم نشره في السبت 19 كانون الأول / ديسمبر 2015. 01:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 20 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:02 صباحاً
  • وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة- (أرشيفية)

تغريد الرشق

عمان- اعتبر مصدر حكومي مسؤول أن "اللائحة الإرهابية" التي قدم نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة، ايجازا بشأنها، في اجتماع بنيويورك أول من أمس الجمعة، هي "حصيلة ما أتى للأردن من دول التحالف، من أصدقاء واشقاء".
وقال المصدر، ردا على سؤال "الغد" حول اعتراض ايران على القائمة، انه "إذا كان لإيران اقتراح بشأن اللائحة، عليها ان تطرحه مع الدول الأعضاء في مجموعة دعم سورية".
 اما حول الموعد المتوقع لإقرار وإعلان هذه القائمة، فاكتفى المصدر بالقول ان "الدول المشاركة في عملية فيينا هي التي تقرر الخطوات التالية".
وكان نائب وزير الخارجية الإيراني أمير عبد اللهيان، قال في تصريح صحفي، نقلته وكالة الأنباء الايرانية الرسمية أمس، ان وزير الخارجية محمد جواد ظريف، منع تبني لائحة التنظيمات الإرهابية التي تنشط في سورية، التي قدمها الأردن وضمت 160 تنظيما.
وقال عبد اللهيان "أن هذه اللائحة التي تقدم بها الأردن كانت تضم الحرس الثوري الإيراني، ما أدى إلى رد فعل حاد من ظريف".
يشار إلى وجود خلافات واضحة بين الدول المشاركة بعملية فيينا، حول التنظيمات التي تنضوي تحت فئة الارهابية والأخرى غير الارهابية، بحيث تعتبر كل من روسيا وايران تنظيمي "جيش الاسلام" و"أحرار الشام" تنظيمات ارهابية، فيما لا تعتبرهم دول خليجية كذلك، بينما ترغب ذات الدول الخليجية بتصنيف مجموعات معينة بـ"الارهابية" وهو الأمر الذي ترفضه روسيا وإيران.

التعليق