الطيبي يشيد بجهود الأردن في دعم القضية الفلسطينية

تم نشره في السبت 26 كانون الأول / ديسمبر 2015. 10:59 مـساءً
  • النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي أحمد الطيبي -(تصوير: ساهر قدارة)

عمان- أشاد رئيس الحركة العربية للتغيير عضو الكنيست الاسرائيلي رئيس لجنة القدس في القائمة المشتركة النائب الدكتور احمد الطيبي، بالدور الكبير للأردن في دعم القضية الفلسطينية لما يشكله من ورقة ضغط كبيرة على إسرائيل لحثها على تغيير سياساتها وانتهاكاتها تجاه الشعب الفلسطيني.

وقال الطيبي في المحاضرة التي القاها في حزب الاتحاد الاردني اليوم السبت، ان الحكومة الاسرائيلية تراجعت عن التصعيد الاخير الذي اقدمت عليه باغلاق بوابات المسجد الاقصى، بعد الضغوط التي مارسها جلالة الملك والحكومة الاردنية في حينه.

واشار الطيبي في المحاضرة التي القاها حول المتغيرات السياسية في المنطقة، والاوضاع الفلسطينية في الداخل، الى الجهود الاردنية التي يبذلها جلالة الملك في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية وسعي جلالته الحثيث والمتواصل في مختلف المحافل الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني، لافتا الى العلاقة الاخوية والتاريخية التي تربط الشعبين الاردني والفلسطيني.

واضاف ان الاردن لطالما وقف مع الشعب الفلسطيني بشكل عام وفلسطيني الداخل في مناطق ال48 بشكل خاص، وما تقوم به من تسيير لقوافل الحجاج الفلسطينيين بشكل سنوي، بالاضافة الى المنح الدراسية والقبولات في الجامعات الاردنية للطلبة، لا سيما وان خريجي الجامعات الاردنية من اقوى الطلاب تعليميا في الداخل الفلسطيني وهذا ما نعتبره محط فخر واعتزاز.

وتناول الطيبي في محاضرته الأوضاع السياسية في المنطقة بشكل عام والاوضاع الفلسطينية بشكل خاص، مؤكدا أن الحكومة الإسرائيلية المتطرفة لا يمكن أن تكون شريكاً في عملية السلام وأن ما يجري حاليا في الأراضي المحتلة من انتفاضة وهبة شعبية تعبر عن غضب الشعب الفلسطيني الناتجة عن الظلم والعدوان الذي يلحق به، مشيرا الى حجم التمييز والمعاناة التي تعيشها الأقلية العربية في إسرائيل في مجالات الحياة كافة.

من جهته اكد رئيس حزب الاتحاد الوطني الكابتن محمد الخشمان ان الاردنيين جميعا لن يألوا جهدا في تقديم مختلف اشكال الدعم للاخوة الفلسطينيين وحقهم المشروع في اقامة دولتهم المستقلة على التراب الفلسطيني.

واكد رئيس لجنة فلسطين النيابية الناطق الاعلامي باسم كتلة حزب الاتحاد النائب يحيى سعود اهمية تكثيف الجهود في دعم الاشقاء الفلسطينيين ومؤازرة قضيتهم العادلة في مختلف المحافل الدولية والاقليمية وفضح الجرائم والحروب البشعة التي يرتكبها اليهود بحق اخوتنا في فلسطين. وقال منسق عام الحزب زيد ابوزيد الذي ادار الحوار بحضور قيادات واعضاء الحزب ونواب، انه في الوقت الذي انشغلت فيه الامة العربية عن فلسطين بقي الاردن يدافع عن الاقصى المبارك والمقدسات وبقيت القيادة الهاشمية تقدم الموقف تلو الاخر دفاعا عن الشعب الفلسطيني وتدعم صموده في نيل حريته واقامة دولته المستقلة. (بترا)

 

التعليق