"صحافة اليرموك" تضيء شمعتها الرابعة والثلاثين

تم نشره في السبت 2 كانون الثاني / يناير 2016. 06:19 مـساءً - آخر تعديل في السبت 2 كانون الثاني / يناير 2016. 06:24 مـساءً

اربد – الغد - احتفلت كلية الإعلام بجامعة اليرموك بالتعاون مع نادي الإعلام بالذكرى 33 لإصدار جريدة" صحافة اليرموك"، بحضور كلا من عميدي كلية الإعلام الدكتور حاتم علاونة وعميد شؤون الطلبة الدكتور احمد الشياب واعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية وجمع غفير من الطلبة.
وقال عميد الكلية رئيس اللجنة الاستشارية للجريدة الدكتور حاتم علاونة أن صحافة اليرموك باتت اليوم معلما صحفيا وإعلاميا يشار له بالبنان، والحضور المهني، فقد ساهمت في صقل المهارات المهنية لطلبة الكلية وحفزت مكامن الإبداع في صدورهم، وعمقت اخلاقيات المهنة المتمثلة بقيم الموضوعية والحياد والرأي والرأي الآخر.
وأكد أن صحافة اليرموك وهي تحتفل اليوم بذكرى التأسيس، فإنما هي تطوي صفحة جديدة في سجل انجازات جامعتنا وتاريخها ومسيرتها،محافظة على أرثها المهني والصحفي في تعزيز مهارات طلبتنا على ممارسة مختلف فنون العمل الصحفي.
وقال سكرتير التحرير الزميل محمد حجات أن يوم السادس والعشرين من كانون أول عام الف وتسعمائة واثنين وثمانين .. كان يوما من أيام اليرموك الجامعة ومسيرتها،وحدثا مميزا في تاريخ الصحافة الأردنية ،بأن صدرت، أول مطبوعة بالمفهوم الصحفي خارج العاصمة عمان واستمرت لغاية الآن.
وأضاف أن "صحافة اليرموك" نجحت عبر مسيرتها ورحلتها بان تفرض ذاتها وكيانها،على الخارطة الصحفية الوطنية ،حينما تخطت فكرة أنها مطبوعة تدريبية وأبت إلا أن تكون وفية لفطرتها ونزعتها فمارست المهنة وحملت أماناتها ورسالتها ورفعت لواءها وغادرت الجامعة وأسوارها ونزلت إلى الميدان فلامست هموم البسطاء  و رصدت قضاياهم  بحرفة مهنية  وندية منافسة  في كثير من الأحيان  بالسبق الصحفي المميز.
وقال رئيس نادي الإعلام الطالب محمد خير جيت أن هذا الاحتفال اليوم بجريدة صحافة اليرموك التي باتت من الصحف الرائدة على مستوى المملكة ،إنما جاء من باب التقدير لهذه الجريدة التي خرجت كوكبة من الخريجين المميزين الذين باتوا اليوم صحفيين واعلاميين يشار لهم بالحرفية والتميز.
كما وجرى خلال الحفل تكريم الزملاء رؤوساء التحرير السابقين للجريدة ،إلى جانب تكريم كلا من الزميل الدكتور أمجد القاضي رئيس هيئة الإعلام والزميل بسام البطاينة من اعلام الديوان الملكي  والزميل نقيب الصحفيين ورئيس تحرير الرأي طارق المومني كخريجين متميزين من الخريجين الذي سبقوا وأن كانت صحافة اليرموك بوابتهم للعمل الصحفي.

التعليق