أوباما: الاتفاق مع إيران يمنعها من امتلاك قنبلة نووية

تم نشره في الأحد 17 كانون الثاني / يناير 2016. 07:35 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 17 كانون الثاني / يناير 2016. 08:18 مـساءً
  • الرئيس الأميركي باراك أوباما-(ا ف ب)

 واشنطن- أكد الرئيس الامريكي باراك أوباما اليوم الأحد ان الاتفاق النووي مع إيران، يمنعها من امتلاك السلاح النووي في المستقبل.

وقال أوباما في كلمة بمناسبة بدء تطبيق الاتفاق النووي "قطعنا كل الطرق أمام إيران لامتلاك قنبلة نووية".

واضاف ان إيران تخلصت من خلال الاتفاق من 20 ألف جهار طرد مركزي، وأزالت 98 بالمئة من اليورانيوم الذي تم شحنه خارج البلاد.

وأوضح أن الاتفاق سمح للمفتشين بالاطلاع المستمر على برنامج إيران النووي، بهدف التحقق من عدم قدرتها على إنتاج قنبلة نووية، مشيرا إلى أن أي محاولة غش من طهران في الملف النووي سيتم كشفها بسرعة.

ونوه أوباما بأهمية التوصل إلى اتفاق مع إيران، موضحا أن هذا الاتفاق فتح المجال لحل قضايا أخرى كانت عالقة مع طهران، من بينها إطلاق سراح البحارة الأميركيين 10 الذين دخلوا المياه الإقليمية الإيرانية.

وأضاف أن الاتفاق ساهم أيضا في عودة الأميركيين الذين أفرج عنهم في إيران، مقابل إفراج أميركا عن ستة إيرانيين غير انه شدد بالمقابل على وجود خلافات أخرى عميقة مع إيران رغم الاتفاق.

وأوضح في هذا السياق أن الولايات المتحدة تبقى صامدة تجاه سلوك إيران في التعامل مع الحلفاء في منطقة الخليج وأيضا إسرائيل.

وفي هذا السياق أكد الرئيس أن بلاده ستستمر في فرض العقوبات على طهران في ملف حقوق الإنسان، وكذا الصواريخ الباليستية. (بترا)

 

التعليق