الرياح تلحق أضرارا بالمحاصيل الزراعية في وادي الأردن

تم نشره في الأربعاء 20 كانون الثاني / يناير 2016. 01:00 صباحاً
  • بيوت بلاستيكية في وادي الاردن تعرضت للتمزق بفعل الرياح الشديدة-(الغد)

حابس العدوان

الشونة الجنوبية - ألحقت الرياح الشديدة التي أثرت على مختلف مناطق المملكة بما فيها مناطق الأغوار الوسطى، أضرارا متفاوتة في المحاصيل الزراعية والبيوت البلاستيكية.
ويؤكد المزارعون أن المزروعات المكشوفة تضررت بشكل كبير بنسب تراوحت ما بين 30 - 50 %، مضيفا أن الأضرار لحقت بالثمار والاشتال وتحديدا الكوسا والباذنجان.
ولفت المزارع محمد الشريقي الى أن المزروعات تعرضت لأضرار بنسب متفاوتة حيث كان محصول الكوسا الأكثر ضررا وقدرت بــ 50 %،  في حين تراوحت نسبة الأضرار في محاصيل البندورة والباذنجان مابين 15 % و 30 % والبيوت البلاستيكية تجاوزت الأضرار فيها ما نسبته  40 % "، مشيرا إلى أن استمرار هبوب الرياح حد من قدرتهم على معالجة الأضرار التي قد تزداد مع بدء تأثير المنخفض الجوي.
ويشير رئيس جمعية مزارعي حسبان طلال فرحان العدوان إلى أن الرياح ألحقت أضرارا بالغة بالبيوت البلاستيكية ومزقت الأغطية البلاستيكية المخصصة لحماية النباتات، موضحا أن معظم المزارعين لم يتمكنوا من فعل شيء أو حصر الأضرار التي لحقت بمزارعهم والتي قد تزداد مع استمرار هبوب الرياح الشديدة على المنطقة.
بدورها، دعت وزارة الزراعة المزارعين إلى ضرورة اتباع الإجراءات السليمة لحماية مزروعاتهم من خلال إغلاق منافذ البيوت البلاستيكية والأنفاق إغلاقا محكما للتخفيف من الأضرار التي تسببها الرياح.
وأوضحت على لسان ناطقها الإعلامي الدكتور نمر حدادين أن الرياح القوية عادة ما تلحق أضرار بالزراعات المكشوفة إلا انه لم يتم تبليغنا عن أية أضرار لغاية الآن.

habes.alodwan@alghad.jo

التعليق