وزير النقل: 200 شاحنة فارغة و20 مملوءة عالقة في العقبة

تم نشره في الخميس 4 شباط / فبراير 2016. 01:00 صباحاً
  • شاحنات عالقة في مجمع الراشدية بالعقبة- (الغد)

أحمد الرواشدة

العقبة- أكد وزير النقل أيمن حتاحت أن الشاحنات العالقة حاليا في العقبة لا يتجاوز عددها 20 شاحنة مملوءة، و200 شاحنة فارغة، مشيرا إلى أن الباخرة سيناء المملوكة للجسر العربي ستعود للعمل في غضون 14 يوما، بعد انتهاء أعمال الصيانة الفنية الدورية في الحوض الجاف في مصر، بحيث يعود العمل لطبيعته بحسب البرامج المقررة في نقل الشاحنات بين البلدين الشقيقين. 
وقال وزير النقل خلال لقائه أمس مدير عام الجسر العربي حسين الصعوب في مقر الشركة، إن الإنجازات التي تحققت خلال السنوات الماضية من عمر الجسر العربي مؤشر واضح على تميز أداء الشركة وعملها من خلال ما تملكه من أسطول بحري متميز وقدرات فنية ولوجستية ساهمت في وضع الجسر العربي على الخريطة البحرية العالمية كأفضل ناقل بحري في المنطقة. 
وأكد استعداد وزارة النقل لتذليل كافة الصعاب والقضايا التي تعترض مسيرة النجاح في الجسر العربي، في إشارة واضحة إلى أن الجسر العربي ليست الجهة المسؤولة عن كثير من المعيقات، لا سيما وأنه يعمل ضمن منظومة نقل متكامله تتشارك فيها كافة الجهات ذات العلاقة.
واستعرض الصعوب واقع ومسؤوليات وإنجازات الجسر العربي على مدار 30 عاما، مؤكدا أن الجسر العربي سجل حضورا لافتا على خريطة النقل البحري العربي والعالمي، من خلال مهنيته العالية وكفاءة أسطوله البحري الذي يخدم كافة القطاعات في الركاب والسياحة والنقل والشحن.
وأكد الصعوب أهمية قطاع النقل البحري في الوقت الراهن، مشيرا إلى أنه المسؤول عن تحريك الإنتاج وتلبية الاحتياجات المختلفة في النقل المتعدد، والمساهمة في الناتج المحلي، ما يعني أن قطاع النقل البحري المتقدم والمتطور هو شهادة على بيئة استثمارية جاذبة، لافتا إلى أن 78 % من صادرات المملكة و65 % من وارداتها تنقل عبر النقل البحري.
وأشار إلى أن هنالك 90 ألف سفينة تعمل حاليا في مجال النقل البحري على مستوى العالم تحمل زهاء 1,75 بليون طن بالعالم، وأن القيمة المضافة للنقل البحري في العام 2015 بلغت 5 بلايين دولار، إضافة إلى 5 ملايين وظيفة في هذا المجال. 
وأوضح الصعوب أن أجور النقل على البواخر لم تتغير إطلاقا لأن وقود السفن من مادة السولار لم تنخفض إطلاقا أسوة بباقي المشتقات النفطية، الأمر الذي يعني مزيدا من الأعباء المالية على شركات النقل البحري، مشيرا إلى أن مساهمة قطاع النقل في الاقتصاد الوطني من خلال النقل البحري بلغت 2,6 %. 
وبين الصعوب أن تأخر عدد من الشاحنات في العقبة يعود إلى إدخال الباخرة سيناء في الحوض الجاف للصيانة الدورية المبرمجة، لكن تزامن الإضراب في الموانئ المصرية ساهم في تأخير عودتها للعمل، وبالتالي حدوث تأخير في نقل الشاحنات بين البلدين، لافتا إلى قيام الجسر العربي باتخاذ حزمة من الإجراءات والتدابير السريعة لمعالجة تأخير الشاحنات، منها استئجار باخرة جديدة عملت لعدة أيام ثم أوقفتها السلطات البحرية المصرية لشروط فنية، إضافة إلى الإسراع في إجراءات صيانة الباخرة سيناء بعد انتظام المضربين في عملهم، حيث من المتوقع أن تلتحق بالعمل خلال النصف الثاني من الشهر الحالي.
وأشار الصعوب إلى أن عملية استئجار باخرة أخرى جديدة لمدة ايام تكلف الجسر العربي أكثر من نصف مليون دولار.
يذكر أن 100 % من حركة ميناء نويبع المصري تعتمد على بواخر الجسر العربي، في حين أن 55 % من حركة موانئ العقبة تعتمد أيضا على بواخر الجسر البالغ عددها 7 بواخر تبلغ قيمتها الإجمالية 140 مليون دولار.
ahmad.rawashdeh@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الشاحنات والعبارات (زهير البيطار)

    الخميس 4 شباط / فبراير 2016.
    تعليقا على تصريح الجسر العربى والذى يتكون من عباره واحده والباقى تم تأجيره أين الأولويات تأجير عباره ام نقل السيارات من والى العقبه انتم مش متخيلين حجم الازمه بميناء نويبع انا واحد من الناس صارلى 3 أيام بالانتظار ولسه الدور لما تدخل إلى المينا ممكن من 3ايام إلى 4ايام والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته