مستشارة الأسد لا تتوقع نجاح الجهود الدبلوماسية

تم نشره في الثلاثاء 9 شباط / فبراير 2016. 06:12 مـساءً
  • بثينة شعبان مستشارة الرئيس السوري بشار الأسد (أرشيفية)

 دمشق- قالت بثينة شعبان، مستشارة الرئيس السوري بشار الأسد، إن هدف الجيش من العمليات العسكرية الجارية في شمال البلاد هو تأمين الحدود مع تركيا وإعادة بسط سيطرته على مدينة حلب.

ولفتت الى انها لا تتوقع نجاح الجهود الدبلوماسية "ما دامت هناك دول تدعم الإرهاب في سورية"، على حد قولها.

واتهمت شعبان تركيا بالتسبب في أزمة اللاجئين معتبرة "انها تستخدم الأزمة لابتزاز دول أوروبية". 

وأوضحت ان الهدف من تقدم الجيش السوري هو "تحرير مدن وقرى كان يسيطر عليها الإرهابيون لثلاث سنوات ونصف وأيضا محاولة تحرير مدينة حلب من آثام الارهاب التي عانى منها الناس في حلب في السنوات الماضية وأيضا السيطرة على حدودهم مع تركيا".

 

التعليق