الروابدة: 26 ألف ربَّة منزل مشتركة بـ"الضمان"

تم نشره في الثلاثاء 23 شباط / فبراير 2016. 01:00 صباحاً
  • مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة خلال مؤتمر صحفي أمس - (من المصدر)

عمان - الغد - أكّدت مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة أن الخدمات الإلكترونية الجديدة التي أطلقتها المؤسسة تمكّن كل ربَّة منزل، سواء أكانت مقيمة داخل المملكة أو خارجها من التقدم بطلب الانتساب الاختياري إلكترونياً من خلال موقع المؤسسة الإلكتروني دون الحاجة لمراجعة فروع ونوافذ المؤسسة.
وأشارت، بمؤتمر صحفي عقدته لإطلاق حملة إعلامية توعوية موجهة لربَّات المنازل تحت عنوان "اشتركي من بيتك"، إلى أن الحملة تهدف للوصول إلى جميع ربَّات المنازل الأردنيّات المتفرغات لشؤون الأسرة وغير العاملات في سوق العمل، لتشجيعهن على الاشتراك الاختياري بالضمان لما يمثّله لهنّ من مظلة أمان وحماية واستقرار.
وأضافت ان المؤسسة أتاحت لربَّات البيوت الأردنيات الاشتراك اختياريا في الضمان منذ الأول من أيار (مايو) 2010 وهو ما يعتبر نقلة نوعية في مجال التأمينات والحماية الاجتماعية يقدمها التشريع التأميني الأردني تضاهي ما تقدِّمه الدول المتقدمة في مجال التأمينات والضمان الاجتماعي في العالم.
وتابعت كما يأتي هذا الإجراء في إطار توجُّه المؤسسة لتوسيع نطاق التغطية التأمينية وشمول جميع أبناء الوطن بمظلة الضمان الاجتماعي، مشيرة الى ان هناك حوالي 26 ألف ربَّة منزل أردنيّة انضمت لمظلة الضمان الاجتماعي عبر الاشتراك الاختياري حالياً.
ودعت الروابدة ربَّات المنازل الأردنيات غير العاملات إلى المبادرة للاشتراك الاختياري بالضمان للاستفادة من المنافع والمزايا التي تضمنها القانون ولتمكينهن من الحصول على رواتب تقاعدية أسوة بالمشتركات العاملات وبما يرسّخ مبادئ العدالة في الحقوق بين المواطنين في إطار هذا التشريع.
وبيّنت أن المؤسسة تُطلق اليوم حملة إعلامية كبيرة لتعريف ربَّات المنازل المقيمات داخل وخارج المملكة بأهمية اشتراكهن بالضمان، تتضمّن يوماً ميدانياً ستنفّذه فروع المؤسسة في المملكة للوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من ربَّات المنازل، وتوزيع مادة توعوية خلاله، وإنتاج ونشر إعلانات صحفية واذاعية وتلفزيونية وبوسترات ورسائل ارشادية ومواد إعلامية أخرى وتوزيعها على الأماكن التي ترتادها النساء، وكذلك التواصل مع مواقع التواصل الاجتماعي والنوافذ الإعلامية للجاليات الأردنيّة بالخارج للتعريف بهذه الحملة، إضافة إلى عقد لقاءات وندوات مخصَّصة للمرأة وبحث قضاياها في الضمان الاجتماعي في كافة محافظات المملكة.
وعزت الروابدة انخفاض عدد الرواتب التقاعدية المخصصة للنساء (14 % من إجمالي الرواتب التقاعدية) إلى لجوء قطاع من النساء لصرف تعويض الدفعة الواحدة وعدم الاشتراك اختيارياً ما يحرمهن أو يحد من إمكانية حصولهن مستقبلاً على راتب تقاعدي.
وبينت أن أعوام الاشتراك الاختياري تعتبر فترات اشتراك فعلية حيث تتاح لربَّة المنزل تمديد فترة اشتراكها لما بعد السن القانونية للتقاعد وذلك لاستكمال المدة الموجبة لاستحقاق راتب تقاعد الشيخوخة أو لزيادة راتب تقاعد الشيخوخة الوجوبي، كما يتاح لها استكمال فترة الاشتراك الموجبة لاستحقاق الراتب التقاعدي من اضافة مدد الخدمة عند إكمالها السن القانونية (55 عاما).

التعليق