وزير التخطيط يلتقي ممثل الحكومة الألمانية لدعم استقرار الشرق الأوسط

تم نشره في الخميس 3 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

عمان- التقى وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري أمس ممثل الحكومة الالمانية لدعم استقرار الشرق الأوسط يواكيم روكر الذي عين بهذا المنصب عقب مؤتمر لندن للمانحين لمتابعة تنفيذ نتائجه وتوصياته.
وقدم وزير التخطيط والتعاون الدولي الشكر للحكومة الالمانية على الدعم المتواصل للأردن على الصعيدين التنموي والانساني ومن خلال الاتحاد الاوروبي وبالأخص المساعدات التي تم تقديمها للأردن منذ عام 2012 لدعم المجتمعات المستضيفة وخاصة في قطاع المياه والصرف الصحي والتي بلغت (53,5) مليون يورو.
وأشار الفاخوري خلال اللقاء الى التحديات الاقتصادية الراهنة والتبعات الإنسانية والمالية والاقتصادية والاجتماعية التي يتحملها الأردن نتيجة الأوضاع السائدة في المنطقة، ومن ضمنها استضافة أعداد كبيرة من الأشقاء السوريين وآثارها المرتدة على المملكة.
وعرض للخطوات التي تقوم بها الحكومة الاردنية حاليا لمتابعة وثيقة استجابة المجتمع الدولي للاطار الشمولي الذي قدمه الاردن لمؤتمر لندن، موضحا ان الحكومة شكلت لجنة وزارية برئاسة رئيس الوزراء وعضوية الوزراء المعنيين ورئيس هيئة الاستثمار لمتابعة تنفيذ مخرجات لندن بوضع خطة تنفيذية وتحضير المشروعات للتواصل مع كل الجهات المانحة لتقديم المشروعات وعرض الاولويات التي اعدها الاردن لإيجاد الجهة التمويلية وترجمتها على ارض الواقع للمساعدة في تخفيف اعباء اللجوء السوري على المملكة.
واكد روكر عمق العلاقات مع الاردن، مبديا استعداد بلاده لدعم الاردن على كافة الصعد التنموية والاقتصادية وخاصة فيما يتعلق بطلب تبسيط قواعد المنشأ (ROO) لتسهيل الوصول الى سوق الاتحاد الاوروبي، كما أشاد بالدور الاردني المحوري والإنساني بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في تحقيق الامن والسلام والاستقرار ومحاربة الارهاب والتطرف، وكذلك في استقبال واستضافة اللاجئين السوريين.
يذكر أن المانيا من الدول الشريكة والداعمة الأساسية للمملكة من خلال المنح والمساعدات الفنية والقروض الميسرة لتمويل مشاريع في قطاعات حيوية كالمياه والتعليم والطاقة واللاجئين والتشغيل والبيئة والتمويل الميكروي، حيث بلغت المساعدات الالمانية للمملكة خلال السنوات الخمس الاخيرة اكثر من (510) مليون يورو كان آخرها ما مجموعة (127.9) مليون يورو خلال برنامج التعاون التنموي لعام 2015 تتوزع من خلال منح ومساعدات فنية وقروض ميسرة.
كما اطلق مؤخراً وزير التنمية والتعاون الاقتصادي الالماني جيرد مولر مبادرة (Partnership for Prospects) للمنطقة بقيمة 200 مليون يورو تعنى بخلق فرص عمل جديدة. -(بترا)

التعليق