حماد يبحث مع نظيره الصومالي إمكانيات تدريب كوادر من بلاده في الأردن

تم نشره في السبت 5 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً
  • وزير الداخلية سلامة حماد لدى لقائه في تونس أمس نظيره الصومالي عبدالرحمن محمد حسين -(بترا)

عمان - بحث وزير الداخلية سلامة حماد لدى لقائه أمس في مقر اقامته في تونس، نظيره الصومالي عبد الرحمن محمد حسين ، إمكانية تدريب الشرطة الصومالية في الأردن والاستفادة من الخبرات الأردنية في هذا الاطار.
ويأتي هذا اللقاء في إطار الزيارة التي يقوم بها حماد حاليا على رأس وفد أردني للجمهورية التونسية، وذلك للمشاركة في أعمال الدورة الثالثة والثلاثين لاجتماعات مجلس وزراء الداخلية العرب التي اختتمت أعمالها أول من أمس.
وناقش الطرفان إمكانية دعم الأردن للصومال في معالجة التحديات والصعوبات الأمنية التي تواجهه، وذلك في ضوء لقاء العقبة الذي عقده جلالة الملك عبد الله الثاني وحضره الرئيس الصومالي في بداية العام الحالي، حيث وجه جلالة الملك بضرورة دعم الاشقاء الصوماليين واتاحة المجال أمامهم للاستفادة من الخبرات الأردنية في المجالين الأمني والشرطي.
كما تبادل الجانبان الرأي حول إمكانية الوصول إلى وضع برامج أمنية تساعد الاشقاء الصوماليين على معالجة التحديات الأمنية التي تواجههم اضافة إلى مناقشة الآليات والاجراءات اللازمة لترجمة نتائج اجتماعات الدورة الثالثة والثلاثين لمجلس وزراء الداخلية العرب إلى واقع ملموس تنعكس آثاره الايجابية على المشهد الأمني في الدول العربية.
وأكد حماد أن الأردن لم يتوان يوما عن تقديم خبراته وامكانياته الفنية والبشرية لخدمة الاشقاء العرب ومساعدتهم على فرض الأمن والاستقرار في دولهم.
وأوضح وزير الداخلية ان اجتماعات الدورة الثالثة والثلاثين لمجلس وزراء الداخلية العرب ، تعد حدثا مميزا من شأنه الاسهام في ترسيخ الأمن العربي وتجاوز الصعوبات الأمنية التي تواجه الشعوب العربية ولا سيما في ظل المتغيرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي شهدتها العديد من الدول العربية مؤخرا.
من جانبه اشاد الوزير الصومالي بالخبرات الامنية الاردنية مبديا رغبة بلاده بالاستفادة منها في المجالات الأمنية والشرطية والتدريب والتأهيل.-(بترا)

التعليق