القضية تعود فصولها إلى 3 أعوام مضت

إحالة 15 شخصا للمحاكمة بتهمة حرق منزل لطائفة البهرة في الكرك

تم نشره في الأحد 6 آذار / مارس 2016. 12:07 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 6 آذار / مارس 2016. 12:25 مـساءً
  • منزل كان يستخدمه أتباع من طائفة البهرة في المزار الجنوبي

هشال العضايلة 
 
الكرك -  أحال مدعي عام المزار الجنوبي مؤخرا زهاء 15 شخصا إلى محكمة جنايات الكرك لمحاكمتهم بتهم مختلف على خلفية حادثة الاعتداء على منزل لطائفة "البهرة" بالمزار الجنوبي قبل 3 أعوام، وفقا لمصدر رسمي بالكرك.
 
واكد المصدر ان الادعاء العام  وجه للمتهمين ومن بينهم استاذ جامعي  مجموعة من التهم  تشمل التحريض  والتجمهر غير المشروع  وحرق مبنى خاص وتكسير مباني خاصة وسرقة اموال خاصة.

وبين المصدر ان شكوى من احد العاملين للجهات الرسمية بنيت عليها قضية الاعتداء.
 
وكان محتجون نفذوا قبل 3 أعوام اعتصاما امام المنزل احتجاجا على وجوده بالمدينة وبالاضافة الى بناء فندق لاقامة الزوار الشيعة للاضرحة.

واحرق بعضهم كافة مرافق المنزل الذي مضى على بنائه اكثر من 15 عاما ويستخدمة الزوار من الطائفة بشكل دائم اثناء زياراتهم لاضرحة ومقامات الصحابة بالمزار الجنوبي.

وعلى اثر ذلك قامت فرق وكوادر الدفاع المدني بالمزار الجنوبي بعملية اطفاء للمنزل الذي كان خاليا من السكان.
 
ويذكر ان زعيم  واتباع من طائفة البهرة وهم من الشيعة الاسماعيلية يقومون وبشكل دائم بزيارة اضرحة ومقامات الصحابة بالمزار الجنوبي ويقيمون في منزل خاص بهم بالقرب من الاضرحة قبل ان يتم حرقة من قبل المحتجين.




Hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق