داعش ينسحب من مدينة الرطبة غربي العراق

تم نشره في الأحد 13 آذار / مارس 2016. 03:00 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 13 آذار / مارس 2016. 03:04 مـساءً
  • أرشيفية لعناصر من داعش أثناء استعراض عسكري

بغداد- اعلنت مصادر عسكرية ومحلية في محافظة الانبار اليوم الاحد انسحاب مسلحي تنظيم داعش من مدينة الرطبة بعد تنفيذ القوات العراقية بمساندة التحالف الدولي عمليات متلاحقة في المحافظة الواقعة في غرب العراق.
وقال ضابط كبير في الجيش لفرانس برس، ان "تنظيم داعش انسحب بالكامل من مدينة الرطبة الى مدينة القائم" الواقعة على الحدود العراقية السورية.
واضاف ان "مسلحي داعش باشروا مساء امس (السبت) الانسحاب من الرطبة وانتهى انسحابهم صباح اليوم (الاحد)"، مؤكدا ان "مدينة الرطبة الان خالية تماما من مسلحي داعش".
وتعد الرطبة (380 كلم غرب بغداد) احد المقرات الرئيسية لمسلحي التنظيم لوقوعها على بعد اقل من مئة كلم عن الحدود العراقية السورية.
من جهته، اكد قائممقام الرطبة عماد احمد "انسحاب تنظيم داعش وخلو الرطبة تماما من المسلحين".
واشار الى ان "الانسحاب قد يكون جديا اثر تكبد داعش خسائر في الانبار بعد استعادة الرمادي ومناطق شرق الرمادي وتقدم القوات العراقية نحو مدينة هيت" الى الغرب من الرمادي.
وتمكنت قوات عراقية بمساندة التحالف الدولي من طرد مسلحي التنظيم المتطرف واستعادة السيطرة على مناطق واسعة في محافظة الانبار، بينها الرمادي كبرى مدن المحافظة نهاية كانون الاول (ديسمبر) العام الماضي.
بدوره، اكد راجع بركات عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة الانبار، "انسحاب داعش بالكامل من الرطبة".
واضاف ان "داعش انسحب ليس من الرطبة فقط، بل انسحب عدد من مسلحي التنظيم من هيت كذلك" مشيرا الى قيام المسلحين بحلق لحاهم قبل فرارهم.
واوضح بركات ان "الانسحاب من الرطبة كان باتجاه القائم فيما انسحب مسلحون من عناصر داعش من هيت باتجاه القائم وبيجي (200 كلم شمال بغداد)".
وتمكن تنظيم داعش بواسطة هجوم كاسح في حزيران (يونيو) 2014، من السيطرة على مناطق واسعة في شمال وغرب العراق.-(ا ف ب)

التعليق