داعش يستعيد السيطرة مجددا على الرطبة العراقية

تم نشره في الاثنين 14 آذار / مارس 2016. 11:46 صباحاً
  • مقاتلون من تنظيم "داعش" الإرهابي - (أرشيفية)

بغداد- فرض تنظيم داعش سيطرته مجددا اليوم الاثنين على الرطبة، في غرب العراق، بعد اقل من يوم على انسحاب مقاتليه من هذه المدينة التي تعد احد معاقله الرئيسية في محافظة الانبار.
وقد انسحب مسلحو التنظيم المتطرف الاحد بالكامل من الرطبة (390 كلم غرب بغداد)، باتجاه مدينة القائم على الحدود العراقية السورية، وفقا لما كانت اعلنته مصادر امنية ومحلية.
وقال ضابط برتبة عميد ان "تنظيم داعش الارهابي اعاد سيطرته في الساعات الاولى من صباح اليوم (الاثنين) على مدينة الرطبة، بعد انسحابه منها امس الى مدينة القائم".
واضاف ان "مقاتلي داعش وصلوا من القائم مع دبابات ومدافع وآليات عسكرية واسلحة واعتدة" مشيرا الى "نشر دبابات ومدافع على مداخل ومخارج الرطبة تحسبا لاي هجوم".
وتابع ان "قيادات داعش من الاجانب والعرب ليسوا في عداد الذين عادوا مجددا الى الرطبة هناك فقط ابناء المدينة المغرر بهم المنتمين لداعش".
من جهته، اكد احد اعضاء اللجنة الامنية في مجلس محافظة الانبار "عودة مسلحي التنظيم من اهالي الرطبة للسيطرة عليها من جديد".
بدوره، اكد قائممقام الرطبة عماد احمد عودة الجهاديين مشيرا الى ان "داعش اوهم اهالي الرطبة بانسحابه وعاد بعد 12 ساعة لاستعادة السيطرة على المدينة".
وكان احمد ابدى امس شكوكه حيال الانسحاب امس قائلا "ربما يريد داعش ان يوهم اهالي الرطبة بانه انسحب بهدف التعرف على الخلايا النائمة من اهالي المدينة المتعاونين مع القوات الامنية".
وكانت مصادر عسكرية حذرت امس من التقدم سريعا لاستعادة السيطرة على الرطبة، البعيدة عن المقرات الرئيسية للقوات العراقية، كون ذلك يتطلب خطة مسبقة وموافقة القيادة العامة للقوات المسلحة.-(أ ف ب)

التعليق