برنامج للاستجابة لمتطلبات "الطاقة والمعادن" لترخيص المفاعل البحثي

تم نشره في الأربعاء 16 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً

عمان-الغد- اتفقت هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن مع القائمين على مشروع المفاعل الأردني للبحوث والتدريب على وضع برنامج زمني لانجاز الأعمال المطلوبة لاستكمال اجراءات منح تصريح تحميل الوقود النووي واصدار رخصة تشغيل المفاعل.
جاء ذلك لدى لقاء الرئيس التنفيذي للهيئة المهندس فاروق الحياري واعضاء مجلس المفوضين برئيس هيئة الطاقة الذرية الدكتور خالد طوقان ومدير مشروع المفاعل البحثي الدكتور خليفة ابوسليم خلال زيارة للموقع للاطلاع على سير العمل بالمشروع الذي ينفذه ائتلاف شركتي (كيري - دايو) الكوريتين باشراف هيئة الطاقة الذرية الأردنية.
وقال المهندس الحياري في تصريح صحفي أمس إن الجانبين ناقشا متطلبات منح تصريح تحميل الوقود واصدار رخصة تشغيل المفاعل واتفقا على البرنامج الزمني للسير قدما في انجاز المشروع وفق القوانين والأنظمة الأردنية المستندة لمعايير الوكالة الدولية للطاقة الذرية والممارسات العالمية في هذا المجال.
وأكد المهندس الحياري أهمية الزيارة في الكشف عن مستوى الإنجاز في اطار عملية ترخيص وتفتيش مستمرة لحين اصدار التصاريح والتراخيص اللازمة وأهمية دور الهيئة في الاشراف على مختلف مراحل تنفيذ المشروع بصفتها هيئة رقابية.
وبهذا الخصوص، قال إن الهيئة تلتزم بالمعايير الدولية ذات العلاقة وتواصل التحقق من متطلبات الامان النووي لمنح التراخيص اللازمة للمفاعل ومتابعة عملية الترخيص بصفتها عملية رقابية متواصلة في جميع مراحل انشاء وتشغيل المشروع وتستمر لما بعد مراحل التفكيك والتخلص النهائي.
وأشار المهندس الحياري إلى أن هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن اعتمدت في مختلف مراحل المشروع على معايير ومتطلبات الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتم تضمين هذه المعايير والمتطلبات في الانظمة والتعليمات التي اصدرتها الهيئة مؤخرا.
ويشتمل المشروع الذي يشكل نقطة ارتكاز للبرنامج النووي الأردني على اقامة مفاعل نووي بحثي باستطاعة 5 ميغاواط مخصص لغايات التدريب وانتاج النظائر المشعة لاستخدامها في المجالات الطبية والصناعية.
وينفذ المشروع الذي تبلغ كلفته الاجمالية 159 مليون دولار من خلال اتفاقية قرض ميسر من جمهورية كوريا بقيمة 83 مليون دولار في إطار توجه المملكة نحو انشاء برنامج أردني للطاقة النووية السلمية.

التعليق