"حماية المستهلك" تحذر من مواد مسرطنة في الوجبات السريعة

تم نشره في الاثنين 4 نيسان / أبريل 2016. 11:35 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 4 نيسان / أبريل 2016. 11:38 صباحاً
  • وجبة سريعة -(أرشيفية)

عمان- دعت الجمعية الوطنية لحماية المستهلك الحكومة إلى التأكد من خلو مطاعم الوجبات السريعة ومنتجاتها "من المضادات الحيوية التي تستخدمها الشركات الأم والتي تتسبب بالعديد من الأمراض وعلى رأسها السرطان وغيره للحفاظ على سلامة الغذاء وصحة المواطن".

وقال رئيس الجمعية الدكتور محمد عبيدات ان العالم اليوم "متحد في محاربة المضادات الحيوية والتي تستخدمها العديد من مطاعم الوجبات السريعة في مختلف دول العالم"، مشيرا الى ما ينتج عن استخدام هذه المضادات الحيوية من آثار سلبية على صحة المستهلك قد تؤدي به الى الوفاة على المدى البعيد، في ظل الهدف مثل هذه المطاعم المتمثلة بـ "تحقيق الربح السريع وتقديم منتج يحقق لها غايتها دون الاكتراث بصحة المستهلك او سلامة غذائه" على حد تعبيره.

واضاف عبيدات في بيان صحفي اليوم الاثنين انه في الوقت الذي اكدت فيه منظمات الصحة العالمية والاتحادات المعنية بالمستهلك هذه المخاطر "نرى توجها الى السكوت عن هذا الخطر الذي يهدد صحة وسلامة المستهلك الاردني دون القيام بأي اجراءات من الجهات المعنية للتأكد من هذه المنتجات والمواد الاولية الداخلة في انتاجها"، مطالبا الجهات المعنية بفحص هذه المواد ومدى سلامتها وخلوها من المضادات الحيوية.

واهاب عبيدات بمجلس النواب ضرورة التدخل للوقوف على سلامة هذه المنتجات والتأكد من خلوها من المضادات الحيوية حتى يثبت استخدامها من عدمه، وضرورة الاسراع باتخاذ الخطوات اللازمة لذلك على مختلف الصعد، كما دعا وسائل الاعلام الى المساهمة في التحذير من هذه المنتجات.

وأشار الى ان حماية المستهلك ستعلن قريبا سلسلة من الاجراءات سيكون لها تأثير في درء المخاطر عن المستهلك الاردني بعد التثبت من استخدام هذه المطاعم للمضادات الحيوية.-(بترا)

التعليق