الفايز يفتتح أول معرض للغوص في المملكة

تم نشره في الأحد 10 نيسان / أبريل 2016. 12:00 صباحاً
  • وزير السياحة والاثار نايف حميدي الفايز - (ارشيفية)

رداد ثلجي القرالة

عمان- افتتح وزير السياحة والآثار نايف الفايز، مؤخرا، أعمال المعرض الأول للغوص في الأردن الذي تنظمه جمعية العقبة للغوص بالتعاون مع مشروع مساندة الأعمال المحلية الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID.
ويستضيف معرض الأردن للغوص أكثر من 20 مركزا أردنيا للغوص من العقبة ليعرضوا خدماتهم ودورات الغوص التي يقدمونها للغواصين المبتدئين والمتقدمين.
وقدمت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في الأردن (USAID) دعمها الى جمعية العقبة للغوص لتنظيم أول معرض أردني للغوص الذي يهدف لترويج مراكز الغوص الأردنية لغايات تطوير القطاع وتعزيز مساهمته في التطوير الاقتصادي المحلي في العقبة.
وبناء على تحليل لحجم القطاع أجراه مشروع مساندة الأعمال المحلية الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، فإن كل دينار أردني يتم صرفه على أنشطة رياضة الغوص يولّد بالمقابل 27 دينارا أردنيا للاقتصاد المحلي.
وتسهم العوائد المالية التي يولدها قطاع الغوص في توظيف ألف شخص في العقبة بشكل غير مباشر، وكلما ازداد حجم القطاع، ازدادت فرص العمل للأردنيين.
وأكد الفايز خلال افتتاح المعرض أهمية الحدث لأنه الأول للغوص في الأردن كأحد أهم أنواع السياحة الترفيهية في المملكة وهي رياضة الغوص.
وأعرب عن امتنانه لكل من أسهم في إخراج هذا النشاط المميز وحرصوا على نجاحه وتحقيق الهدف منه.
وأشار الفايز الى أنه اليوم تم تحقيق مبدأ الشراكة بين القطاعين العام والخاص في قطاع السياحة والتي قامت الوزارة ببنائها في مجال السياحة في الأردن بأفضل الممارسات الحديثة.
وعبر الفايز عن شكره لهذا الجهد السياحي بمشاركة الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية التي تترأسها الأميرة بسمة بنت علي، في هذا النشاط السياحي المهم، مستذكرا بشكل خاص جهود الجمعية في الحفاظ على الشعاب المرجانية والحياة البحرية بالعقبة وحمايتها بشكل عام.
وأضاف الفايز "الوزارة وهيئة تنشيط السياحة والشركاء يسعون الى تعريف العالم بهذا الوطن، وتسويقه على أسس تميز المنتج السياحي الأردني بميزات عديدة، من أهمها الأجواء الآمنة التي ينعم بها هذا الوطن والتنوّع المدهش للسياحات على اختلاف أنواعها".
ومن جهته، بين مدير مكتب التنمية الاقتصادية والطاقة في الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في الأردن رس بور، أن مشروع مساندة الأعمال المحلية الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في الأردن يقوم بدعم قطاع الغوص في الأردن من خلال جمعية العقبة للغوص، وذلك لزيادة مصادر الدخل الثابتة والمستدامة للقطاع.

التعليق