مقاتلات روسية تحلق بـ"عدائية" فوق بارجة أميركية

تم نشره في الخميس 14 نيسان / أبريل 2016. 12:00 صباحاً

واشنطن - قال مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية أمس إن طائرات حربية روسية قامت بعمليات تحليق "عدائية" فوق مدمرة أميركية في المياه الدولية في بحر البلطيق.
وأشار المسؤول الذي طلب عدم كشف اسمه الى حوادث عدة وقعت يومي الاثنين والثلاثاء بينها تحليق مقاتلة من طراز سوخوي 24 على مسافة تسعة أمتار فوق المدمرة "يو اس اس دونالد كوك" في "ما يشبه محاكاة هجوم".
وقال إن ذلك كان "أكثر عدائية من اي شيء آخر شاهدناه منذ وقت معين". وكانت المدمرة في بحر البلطيق في المياه الدولية على مسافة حوالي 70 ميلا بحريا من كالينينغراد.
وأوضح المسؤول أن "طائرات سوخوي 24 الروسية لم تكن مسلحة ولكن حلقت على مقربة من المدمرة لدرجة أنها خلقت حالة من الاستنفار في عرض الماء".
وبين أن هليكوبتر روسية أجرت أيضا 7 دورات حول المدمرة الأميركية والتقطت صورا. - (وكالات)

التعليق