تعزيزات إسرائيلية حول الحرم القدسي قبل "الفصح اليهودي"

تم نشره في الخميس 14 نيسان / أبريل 2016. 05:19 مـساءً
  • العشرات من قطعان المستوطنين يستبيحون ساحات الحرم القدسي بحراسة الشرطة الإسرائيلية - ( ا ف ب)

القدس المحتلة- أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنامين نتانياهو الخميس ان تعزيزات سيتم نشرها قريبا حول باحة الحرم القدسي الشريف مع اقتراب عيد الفصح الهيودي بهدف منع "اعمال الشغب".

وقال في بيان "مع اقتراب الفصح، يبث المتطرفون من جميع الاشكال اكاذيب حول سياستنا المتعلقة بجبل الهيكل (الحرم القدسي) من اجل اثارة اعمال الشغب. سنتحرك بمواجهة الاستفزازيين وسنقوم بنشر تعزيزات في اماكن الاحتكاك".

ويبدا الاحتفال بعيد الفصح اعتبارا من الجمعة 22 نيسان/ابريل. وخلال العيد الذي يستمر اسبوعا، من المتوقع ان تجمع الصلاة التقليدية الآلاف عند "حائط المبكى"، اقدس الاماكن اليهودية الواقع اسفل باحة الحرم القدسي.

واضاف رئيس الوزراء "هناك محاولات حاليا لاحياء اضطرابات واعمال عنف خلال عيد الفصح في جبل الهيكل كما شهدناها خلال اعياد الخريف".

واكد مجددا عدم وجود نوايا لديه لتغيير الوضع القائم الذي يسمح لليهود بزيارة المكان بدون الصلاة هناك.

وتابع نتانياهو "لقد وجهنا رسائل بهذا المعنى الى الاردن والسلطة الفلسطينية والعالم العربي باكمله".  (أ ف ب)

 

التعليق