النقاط الرئيسية في "الرؤية السعودية" لسنة 2030

تم نشره في الثلاثاء 26 نيسان / أبريل 2016. 12:00 صباحاً

الرياض - في ما يأتي ابرز النقاط في "رؤية السعودية 2030" التي اقرها مجلس الوزراء السعودي أمس بتوصية من مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية الذي يرأسه ولي ولي العهد محمد بن سلمان، وتشمل اصلاحات اقتصادية تقلل الاعتماد على ايرادات النفط.
- طرح اقل من خمسة بالمائة من اسهم شركة "ارامكو" النفطية الوطنية العملاقة للاكتتاب العام في السوق المحلية. وقال بن سلمان ان هذا الاكتتاب سيكون "اكبر اكتتاب في تاريخ الكرة الارضية"، مقدرا قيمة الشركة بما بين الفين و2500 مليار دولار.
- تحويل صندوق الاستثمارات العامة الى صندوق سيادي بأصول تقدر قيمتها بألفي مليار دولار، ليصبح بذلك "اضخم" الصناديق السيادية عالميا.
- زيادة الإيرادات غير النفطية ستة اضعاف، من 43,5 مليار دولار سنويا الى 267 مليارا، ما سيحد من اعتماد الايرادات الحكومية بشكل رئيسي على مداخيل النفط، ويقلل من تأثير تراجع اسعاره عالميا على المالية العامة للبلاد.
وقال ولي ولي العهد خلال مقابلة مع قناة "العربية" السعودية أمس "اعتقد في سنة 2020 نستطيع ان نعيش بدون نفط".
- زيادة عدد الذين يؤدون سنويا مناسك العمرة من ثمانية ملايين الى ثلاثين مليونا بحلول سنة 2030، عن طريق استثمارات وحوافز. وردا على سؤال لـ "العربية" عن سبل تحقيق ذلك، اشار بن سلمان الى اعمال تطوير البنى التحتية كمطار جدة الجديد ومطار الطائف، اضافة الى تطوير البنى التحتية في مكة واستثمار اراض محيطة بالحرم المكي.
- تحسين تصنيف المملكة العربية السعودية وجعلها من ضمن افضل 15 اقتصادا في العالم، بدلا من موقعها الراهن في المرتبة العشرين.
- رفع مساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي، من 3,8 بالمائة حاليا الى 5,7 بالمائة.
- رفع حصة الصادرات غير النفطية من الناتج المحلي غير النفطي، من 16 بالمائة حاليا الى خمسين بالمائة.
- زيادة مشاركة النساء في سوق العمل من 22 بالمائة الى 30، وخفض نسبة البطالة من 11,6 بالمائة الى سبعة بالمائة فقط.
- إطلاق صناعة عسكرية سعودية، اذ قال بن سلمان الذي يشغل ايضا منصب وزير الدفاع، في مقابلته مع "العربية"، "هل يعقل ان تكون السعودية في 2014 رابع اكبر دولة في العالم من حيث الانفاق العسكري، و2015 اكبر ثالث دولة تنفق عسكريا، وليس لدينا صناعة (عسكرية) داخل السعودية؟".
اضاف "نحن الآن بصدد انشاء شركة قابضة للصناعات العسكرية مملوكة مئة في المئة للحكومة تطرح لاحقا في السوق السعودية"، مشيرا الى ان انجاز الشركة بلغ مرحلة متقدمة "ونتوقع ان تطلق في اواخر 2017".
وتابع "لدينا طلب قوي يجب أن نلبيه داخل السعودية، الطلب على الصناعات العسكرية إذا استطعنا أن نرفع هذه النسبة إلى 30 أو 50 في المائة سوف تخلق قطاعاً صناعياً جديداً ضخماً، وسوف تدعم الاقتصاد بشكل قوي جداً، وسوف تخلق وظائف كثيرة جداً".
واكد ان بلاده ستقوم "بإعادة هيكلة العديد من الصفقات العسكرية بحيث تكون مربوطة بصناعة سعودية".
- العمل على تعزيز مكافحة الفساد، اذ قال بن سلمان للعربية "الفساد موجود في كل المجتمعات وفي كل الحكومات وبنسب متفاوتة. الذي يهمنا اليوم ان نكون في مقدمة الدول في مكافحة الفساد".
كما تحدث عن انشاء مكتب لادارة المشاريع الحكومية "وظيفته ان يسجل كل الخطط والاهداف، ويبدأ بتحويلها الى ارقام والى قياس اداء دوري"، ومراقبة "مدى مواءمة عمل الجهات الحكومية، وخطط الحكومة، وبرامج الحكومة في تحقيق الاهداف".-(ا ف ب)

التعليق