برلمانية بريطانية تطالب بـ"نقل إسرائيل" إلى أميركا

تم نشره في الأربعاء 27 نيسان / أبريل 2016. 02:52 مـساءً
  • النائبة البريطانية ناز شاه- (أرشيفية)

لندن- قدّمت النائبة البريطانية ناز شاه، استقالتها من منصبها، كمستشارة خاصّة لوزير الماليّة في حكومة الظلّ البريطانية، نتيجة تعليقات لها، اعتبرت “معادية للسامية” على الفيسبوك.

كما واجه، جيريمي كوربين، رئيس حزب العمّال، مساء أمس، انتقادات تتّهمه بمعاداة السّامية، وتطالبه بطرد النائبة من حزبه، لدعمها دعوات تقول بنقل “إسرائيل” إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وتعرضت شاه، بحسب صحيفة "العربي الجديد" لحملة من نوّاب في البرلمان بعد نشرها سلسلة من التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي، تدعو فيها إلى نقل “إسرائيل” إلى الولايات المتحدة إضافة إلى مقال شبّهت فيه الصهيونية بتنظيم القاعدة.

شاه التي انتخبت نائباً عن منطقة برادفورد الغربية، في مايو/أيّار الماضي، شاركت صورة لمخطّط عن إسرائيل على خريطة الولايات المتحدة الاميركية، تحت عنوان:”الحلّ للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني – تغيير مكان إسرائيل إلى الولايات المتحدة الأميركية” مع كتابة تعليق “حلّ المشكلة”.

ويعود تاريخ ذلك المنشور إلى عام 2014، أي تسعة أشهر قبل أن تصبح شاه نائبة، حين قالت إنّ “الأميركيين سيرحّبون بالإسرائيليين بأذرع مفتوحة” وأنّ هذا النقل من شأنه أن يحلّ السلام في منطقة الشرق الأوسط من خلال إنهاء التدخل الأجنبي. كما اقترح المنشور، أنّ هناك أراضي شاسعة وكثيرة في الولايات المتحدة الأميركية لاستيعاب “إسرائيل” كدولة لتصبح الولاية رقم 51، ممّا سيسمح للفلسطينيين باسترجاع حياتهم وأرضهم.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الساميه (طه عفانه)

    الأربعاء 27 نيسان / أبريل 2016.
    كل من ينتقد اسرايل يُتهم بمعادات الساميه اسرايل دويله عنصريه تستعمل الدين اليهودي كما داعش تستغل الدين السلامي IS Israel and IS Islamic state both IS
    Our freedom well come when both IS finish