اكتشف روعة ألاسكا على متن الكارافان

تم نشره في الخميس 5 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً
  • يستمتع المرء بمناظر خلابة عند الابحار بالقوارب - (د ب أ)

أنكوريج- تعد ألاسكا أكبر الولايات المتحدة الأميركية، وتعد وجهة مثالية للسياح من عشاق الحياة البرية والحيوانات والحرية، التي لا حدود لها. وإذا لم يرتبط السياح بالإقامة في الفنادق أو المنتجعات الصغيرة فإنهم سينعمون بحرية مزدوجة عند الانطلاق في جولة سياحية في ألاسكا على متن سيارات الكارافان.
ويمكن للسياح التعرف على المعالم الطبيعية الخلابة لولاية ألاسكا من خلال سيارات الكارافان؛ حيث تمتاز هذه الولاية الأميركية بمساحتها الشاسعة، غير أن نصف سكانها يعيشون في مدينة أنكوريج أو حولها، ويندر وجود السكان في بقية الولاية، التي تفتقر إلى الفنادق والمنتجعات السياحية، ولذلك تشهد جولات الكارافان رواجاً كبيراً.
وتزخر ولاية ألاسكا بالمخيمات، التي تنتشر على طول الطرق الرئيسية، والتي تجذب السياح إليها بفضل تجهيزها بالتيار الكهربائي وإمدادات المياه. وإذا رغب السياح في التخييم وسط الطبيعة البرية، فإنهم يتمكنون من القيام بذلك في جميع أنحاء الولاية. وطالما لم يتعدّ السياح على الطبيعة، فإن السلطات في ولاية ألاسكا تسمح لهم بالقيام بكل شيء تقريباً، بما أنهم غير متواجدين في المحميات الطبيعية.
وأوضح الجندي السابق غريتز، قائلاً: "تعد ولاية ألاسكا فريدة من نوعها"؛ حيث تمتاز بطبيعة رائعة، غير أن سكانها هم أفضل ما فيها؛ فهم بمثابة القلب النابض في هذه المنطقة المتجمدة من الولايات المتحدة الأميركية.
تخييم على ضفاف البحيرات
ودائماً ما يقدم غريتز النصائح والإرشادات للزوار الأجانب، ويرشدهم إلى الأمور الواجب مراعاتها، كما يدلهم على الأماكن، التي يمكنهم التخييم فيها. وأضاف قائلاً: "انسوا المخيمات؛ حيث يمكنكم الاستمتاع بالتخييم على ضفاف البحيرات".
وتزخر ولاية ألاسكا بما يقرب من 3200 بحيرة. وليس من السهولة على السياح التخييم خلال فصل الصيف؛ حيث تكون الشمس ساطعة. ونظراً لوقوع ألاسكا في أقصى الشمال، فإن ضوء النهار يستمر حتى منتصف الليل.
وليس من السهل على السياح التخييم حول جبل ماكينلي، الذي يُعرف حالياً باسم دينالي مرة أخرى، فقد أصبح هذا الجبل، الذي يعد أعلى قمة جبلية في أميركا الشمالية، من أهم المقاصد السياحية في ألاسكا، ويكثر وجود الأفواج السياحية خلال فصل الصيف.
وما تزال العديد من الخرائط حالياً تحوي الاسم القديم الطويل لهذا الجبل. وغالباً ما يختفي هذا الجبل خلف الغيوم الكثيفة. وأضح غريغوري سانوسكي، من نقابة الطيارين، الذين يُسمح لهم بالطيران إلى جبل دينالي، قائلاً: "يمتاز هذا الجبل بحجم كبير، لدرجة أنه يتمتع بطقس خاص به". وعلى الرغم من أن تكلفة الرحلة تبلغ من 300 إلى 400 دولار تقريباً، إلا أن طائرته تكون مشغولة بالكامل دائماً.
وأضاف غريغوري سانوسكي، قائلاً: "أقوم بالتحليق بالطائرة كل يوم، ولكن لا يمكنني مشاهدة جبل دينالي بشكل كاف؛ نظراً لأنه متقلب المزاج، ولا يتمكن ثلث الزوار تقريباً من مشاهدته؛ حيث تغلفه الغيوم تقريباً. وبينما تظهر الشمس على الجانب الأيسر والأيمن، تغطي الغيوم الكثيفة الجبل بشكل كبير".
وعندما يطير السياح مع سانوسكي، فإنه يهبط بهم في منتصف الطريق على الجليد، وأكد الطيار بزهو أن هذا الأمر يحدث مرتين فقط في جميع أنحاء العالم، المرة الأولى في نيوزيلندا والمرة الثانية هنا في ولاية ألاسكا الأميركية.
ويتوجه الطيار بسرعة 80 كلم في الساعة إلى الوادي ويهبط فوق المنحدر الجليد؛ حيث يجد السياح أنفسهم وسط وادي متجمد بشكل دائم، وتحيط به الجبال العالية من الجوانب لآلاف عدة من الأمتار. وتظهر الثلوج، التي تغطي سفح الجبل وقمته، منذ قرون.
وتقع مدينة فيربانكس على مسافة 200 كلم تقريباً إلى الشمال من هذه المنطقة، ويمكن قطع هذه المسافة في غضون 4 إلى 5 ساعات بواسطة سيارات الكارافان. وتعد فيربانكس ثاني أكبر مدينة في ولاية ألاسكا ويوجد بها متحف الشمال، والذي يضم تراث ولاية ألاسكا؛ حيث تحكي جلود الفقمة وزلاجات السكان الأصليين تاريخ الولاية الذي يمتد لقرون عدة.
وبالإضافة إلى ذلك، يشاهد السياح العديد من الأشياء الحديثة، التي تصف حياة السكان في هذه الولاية المتجمدة الواقعة في أقصى الشمال.
بلدة سانتا كلوز
وتوجد بلدة القطب الشمالي "نورث بول" بالقرب من مدينة فيربانكس، ومن المفترض أن سانتا كلوز كان يعيش في هذه البلدة، ويجيب أشهر مكتب بريد لأعياد الميلاد عن 450 ألف رسالة سنوياً من الأطفال، وتحتفل هذه البلدة بأجواء أعياد الميلاد طوال العام.
ويمكن للسياح زيارة بلدة نينانا الواقعة بين دينالي وفيربانكس، عند التقاء نهري نينانا وتانانا ويعيش بها 400 نسمة، وتضم متحف السكك الحديدية وتزخر بالعديد من مظاهر الثقافة الهندية، وتمتاز بسحر خاص بها بفضل المنازل الخشبية المنتشرة بها.
ليس من السهل على السياح التخييم في ولاية ألاسكا نظراً لطول شهور الشتاء بها. ولا توجد سيارات كارافان معزولة، حتى أن الأجواء تكون باردة أثناء الليل خلال شهر تموز (يوليو). وتوفر معظم المخيمات وصلات التيار الكهربائي، مع توافر حمامات مزودة بدش المياه الساخنة، كما توجد في ألاسكا أيضاً مخيمات رخيصة التكلفة ولكنها لا تشتمل على أي تجهيزات. - (د ب أ)

التعليق