50 مليون شخص دفعوا رشاوى بالشرق الأوسط العام الماضي

تم نشره في الأحد 8 أيار / مايو 2016. 02:39 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 8 أيار / مايو 2016. 02:59 مـساءً
  • تعبيرية

الغد- أظهر تقرير حديث صادر من "منظمة الشفافية الدولية" أن نحو 1 من كل 3 أشخاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا دفعوا رشوة للحصول على الخدمات الأساسية التي تتضمن الخدمات الطبية والتعليم والماء، وهو ما يعادل نحو 50 مليون شخص في المنطقة.

وبين التقرير، أن الفئة العمرية التي أصغر من 35 عاماً كانت الفئة الأكثر تعرضاً للظروف التي تجبرهم على دفع هذه الرشاوى للحصول على الخدمات.

وأشار التقرير، إلى أن 1 من كل 3 رجال دفعوا رشوة لتلقي خدمة ما، مقارنة بـ1 لكل 4 نساء، ومن المتوقع ارتفاع أعداد الذين يقومون بدفع رشاوى للحصول على الخدمات الأساسية في حال استمرار التوجهات الحالية، وهي الخدمات التي من المفترض أن يتم الحصول عليها من دون مقابل.

وكشف التقرير، أن 61% من الأشخاص المستطلعة آراؤهم يعتقدون أن معدل الفساد شهد ارتفاعاً مريعاً خلال الأشهر الـ12 الماضية، بينما أكد 19% ممن شملهم الاستطلاع أن مستويات الفساد لا تزال كما هي عليه دون تغيير.

وأوضحت المنظمة، أن نتائج التقرير الذي أجرته يعكس الفشل في تحقيق تطلعات مواطنيها في الحصول على مستويات معينة من الخدمات الأساسية، كما أظهرت النتائج أن 68% ممن شملهم الاستطلاع يعتقدون أن حكوماتهم لا تقوم بما يكفي من إجراءات لمجابهة الفساد والحد منه.

وحدد التقرير، أهم الاستنتاجات التي خلص إليها، أولها النمو المتزايد لمعدلات الفساد في المنطقة، إضافة إلى أن حكومات في المنطقة لا تقوم بجهود فعالة في محاربة الفساد، وأن القطاعات الحكومية هي من تضم القسم الأكبر من عمليات الفساد والرشاوى.

يذكر أن الرشاوى التي يتم تقديمها تضر بروح القانون وتطبيقه بعدالة على الجميع، لا سيما أن الطرق التي يتم بها معالجة الشكاوى المرتبطة بالفساد لا تكون آمنة أو فعالة في الأغلب كما كتبت صحيفة الامارات اليوم.

 

التعليق