جلالته وجلالة الملكة رانيا يغادران بلجيكا إلى الولايات المتحدة الأميركية

الملك يزور مدينة بروج غرب بلجيكا

تم نشره في الخميس 19 أيار / مايو 2016. 03:15 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 19 أيار / مايو 2016. 10:14 مـساءً
  • الملك يزور مدينة بروج غرب بلجيكا- (بترا)
  • الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا والملك فيليب والملكة ماتيلدا

بروج - زار جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملك فيليب الخميس، ميناء زيبروج، التابع لمدينة بروج غرب بلجيكا، والذي يعتبر أحد أهم وأحدث الموانئ التجارية في أوروبا.
ويعد ميناء زيبروج، أكبر ميناء للغاز الطبيعي في أوروبا، اذ يستقبل الغاز الطبيعي من حقل غاز ترول عبر الأنابيب الموجودة تحت مياه بحر الشمال، فضلا عن نقله للغاز الطبيعي، عبر ناقلات متخصصة من عدة وجهات في إفريقيا واستراليا والشرق الأوسط.
وكان في استقبال جلالته لدى وصوله الميناء، كبار مسؤولي شركة فلوكسيس المالكة لمحطة الغاز المسال في الميناء، وحاكم منطقة زيبروج، وعمدتها، وعدد من المسؤولين المحليين.
واطلع جلالته خلال الزيارة، على ما تقدمه شركة فلوكسيس من خدمات في مختلف المجالات المتعلقة بالغاز الطبيعي، كأحد أهم الشركات في قطاع الطاقة في أوروبا، خصوصا في ظل وجود نحو 18 نقطة دخول للغاز على الميناء، تفتح تدفق هذه السلعة الحيوية إلى بلجيكا من مختلف الدول الأوروبية المنتجة لها.
وتدير "فلوكسيس" مجموعة شبكات للنقل والبنية التحتية والتخزين المتعلقة بالغاز الطبيعي في أوروبا، وتشمل أنشطتها الرئيسة توفير خدمات تجارة ونقل الغاز، والتي تضم اتصالات نظام النقل، وخدمات تخزين الغاز، وخدمات تحويل الغاز.
واستمع جلالته خلال الزيارة، لملخص حول طرق توريد الغاز المسال، ضمن تكنولوجيا حديثة وآمنة في هذا المجال.
وفي جولة على متن طائرة عامودية، اطلع جلالته على محطة لمولدات طاقة الرياح في بحر الشمال، والتي تعمل على توليد الطاقة الكهربائية عن طريق قوة الرياح.
واستمع جلالته من المعنيين بمحطة الرياح البحرية، لحديث حول آلية توليد وتخزين الطاقة الكهربائية من طاقة الرياح في المشروع.
ورافق جلالته في الزيارة؛ رؤساء: الوزراء، ومجلسي الأعيان والنواب، والديوان الملكي الهاشمي، ونائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومدير مكتب جلالة الملك، ووزير التخطيط والتعاون الدولي، والسفيران الأردني في بروكسل والبلجيكي في عمان.
وكان جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله زارا مقر مدينة بروج، اذ كان في استقبالهما عمدة المدينة رينات لانديوت وعقيلته، وسجل جلالتاهما كلمة في سجل الزوار.
ووسط أجواء احتفالية ترحيبا بالزيارة الملكية، استمع جلالتاهما، وجلالة الملك فيليب وجلالة الملكة ماتيلدا، أثناء سيرهم في إحدى ساحات المدينة، لمعزوفات موسيقية قدمتها ثلة من منتسبي موسيقات القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي، فيما احتشدت جموع من مواطني بروج لتحيتهم.
ومدينة بروج التي تحظى بأهمية اقتصادية متقدمة بسبب مينائها الكبير، هي من أكبر مدن مقاطعة فلاندرز الغربية في الإقليم الفلامندي، الواقع في الشمال الغربي لبلجيكا.
يشار إلى أن مركز المدينة التاريخي، يعتبر من المواقع المهمة على خريطة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو).
كما زار جلالتاهما حاكم مقاطعة فلاندرز الغربية كارل ديكالو، الذي كان وعقيلته في استقبال جلالتيهما، بحضور جلالة الملك فيليب وجلالة الملكة ماتيلدا، إذ أقيمت مأدبة غداء رسمية بمناسبة زيارة الدولة لجلالتيهما إلى مملكة بلجيكا.
وكان جلالة الملك فيليب وجلالة الملكة ماتيلدا في وداع جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله في ختام زيارتهما إلى بلجيكا.
وتوجه جلالتاهما إلى الولايات المتحدة الأميركية في زيارة خاصة.-(بترا- مؤيد الحباشنة)

التعليق