رفع أسعار الفائدة الأميركية يهبط بالذهب لأدنى مستوى في 8 أسابيع

تم نشره في السبت 21 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً

بنجالورو- تماسك الذهب أمس بعد تكبده خسائر على مدى يومين لكنه سجل أكبر هبوط أسبوعي له في ثمانية أسابيع بفعل ارتفاع الدولار ومؤشرات على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) قد يرفع أسعار الفائدة في وقت أقرب من المتوقع.
وقال وليام دادلي رئيس بنك نيويورك الاحتياطي الاتحادي أول من أمس إن هناك شعورا قويا بين مسؤولي البنك المركزي بأن الأسواق تهون من احتمال تشديد السياسة النقدية وأن مجلس الاحتياطي في طريقه لرفع الفائدة في يونيو حزيران أو تموز (يوليو).
جاءت تصريحات دادلي بعد يوم من نشر محضر اجتماع المركزي في  نيسان (أبريل) والذي كشف عن أن معظم صناع السياسات يشعرون بأن رفع الفائدة قد يكون مناسبا الشهر المقبل.
واستقر سعر الذهب في المعاملات الفورية أمس دون تغير يذكر عند 1254 دولارا للأوقية (الأونصة) ليقبع قرب أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع البالغ 1244 دولارا الذي سجله في الجلسة السابقة. وهبط المعدن الأصفر 1.5 بالمائة منذ بداية الأسبوع متكبدا أكبر خسائره الأسبوعية منذ الأسبوع المنتهي في 25 آذار(مارس).
واستقر الدولار عند أعلى مستوياته في نحو شهرين أمام سلة من العملات الرئيسية صباح أمس متجها لتسجيل ثالث مكاسبه الأسبوعية مع توقع المستثمرين رفع أسعار الفائدة مبكرا.
ويتأثر الذهب كثيرا برفع أسعار الفائدة الذي يزيد من تكلفة الفرص البديلة الضائعة على حائزي المعدن الأصفر الذي يعتبر ملاذا آمنا. وصعد الذهب 18 بالمائة منذ بداية العام الحالي مع مراهنة المستثمرين على أن مجلس الاحتياطي سيرفع أسعار الفائدة بوتيرة أبطأ.
وعززت بيانات اقتصادية أمريكية إيجابية نشرت أمس الخميس توقعات رفع الفائدة في الشهر المقبل.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى زادت الفضة 0.3 بالمائة إلى 16.53 دولار للأوقية لكنها تتجه لتكبد أكبر خسائرها الأسبوعية منذ آذار (مارس). ويتجه البلاتين والبلاديوم لتسجيل أكبر هبوط أسبوعي لهما في أكثر من أربعة أشهر.-(رويترز)

التعليق