الوحدات يدفع بأحلامه الآسيوية أمام القوة الجوية لبلوغ دور الثمانية

تم نشره في الاثنين 23 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً
  • لاعبو فريق الوحدات لكرة القدم خلال تدريبهم في الدوحة اول من أمس - (من المصدر)

عمان - الغد - دفع فريق الوحدات بأحلامه أمام فريق القوة الجوية العراقي، بحثا عن العبور إلى دور الثمانية من منافسات كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عندما يلتقيه في المباراة الاقصائية لدور الـ16، عند الساعة السابعة من مساء يوم غد الثلاثاء على ملعب نادي الوكرة القطري، منتشيا بصدى الاخبار المتواردة من معقل العراقي بإقالة مدربه والاستعانة بمدرب حراس المرمى هاشم خميس، لتولي مهمة تدريب الفريق في هذه المباراة الى جانب عدم صدور تأشيرات دخول لـ7 لاعبين مؤثرين في تشكيلة الفريق المضيف.
من الدوحة
"الاحلام الخضراء" وضعها الجهاز الفني والإداري على اكتاف لاعبي الفريق، من خلال المحاضرة التحفيزية التي القاها إداري الوفد مدير نشاط الكرة زياد شلباية والمدير الفني رائد عساف قبل تدريب أول من أمس، مطالبين اللاعبين بتقمص شخصية الوحدات وتحمل مسؤوليتهم تجاه اسم النادي وتاريخه وانجازاته وجماهيره.
الملعب التدريبي لنادي الوكرة، كان مسرحا لتدريب فريق الوحدات، الذي اظهر فيه اللاعبون حماسا كبيرا ورغبة اكيدة على الفوز، واشتمل على تطبيق بعض الجمل التكتيكية بما يخص خطوط اللعب، الى جانب جولة ميدانية لاختصاصي العلاج الطبيعي مأمون حرب على جاهزية اللاعبين، فيما كان مدير الفريق محمد جمال يقوم بمهمة مدرب حراس المرمى واشرافه على تدريبات حارس المرمى الشاب محمد ابونبهان.
إلى ذلك، شارك حارس المرمى محمود قنديل واللاعب صالح راتب تدريب الفريق الذي اقيم أمس على ذات الملعب، بعد ان التحقا برفقة رئيس الوفد عضو مجلس الإدارة عبدالرحمن النجار بالوفد أمس، تبعا لصدور تأشيرات الدخول من الجانب القطري، فيما من المنتظر ان تصل تأشيرة دخول مدرب حراس المرمى العراقي جاسم، في ظل الجهود التي يبذلها الوفد الوحداتي مع مسؤولي نادي القوة الجوية المسؤولين عن متابعة تأشيرات دخول لاعبي الوحدات باعتبارهم الفريق المضيف لدى الجهات المسؤولة في قطر.
على صعيد متصل، يجري فريق الوحدات البروفة النهائية على ملعب المباراة مساء اليوم، والتي يثبت فيه افكاره الفنية ويوزع خياراته ويؤكد تكتيكه وطريقة لعبه، في ظل الدراسة المستفيضة للفريق المنافس الذي تصدر المجموعة الأولى في دوري المجموعات بقوة هجومية هائلة، باحثا عن الاسلوب الامثل وتأكيد التجانس بين اوراقه لاسيما البدلاء الذين طرحهم لتعويض الغيابات المؤثرة التي يعاني منها الفريق.
الاجتماع الفني والمؤتمر الصحفي اليوم
إلى ذلك، يعقد الاجتماع الفني للمباراة في فندق "كروان بلازا" مساء اليوم، والذي يتم فيه التأكيد على تعليمات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والتأكد من أهلية اللاعبين إلى جانب تثبيت الزي الرسمي للفريقين، ويعقبه المؤتمر الصحفي الخاص بحديث مدربي وقائدي الفريقين، والذي يتم فيه تلخيص جاهزيتهما الفنية وحظوظهما في هذه المباراة التي تعني للفائز الاستمرارية نحو اللقب القاري.
يذكر ان اتحاد الكرة الآسيوي عين طاقما صينيا لقيادة هذه المباراة، يتكون من ماي نينج وماي جي وكوا يي وريسبك شكربيكوف من قيرغيزستان حكما رابعا.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الوحدات وبس (قاسم)

    الاثنين 23 أيار / مايو 2016.
    الی المتابعين لبث مباريات الاخضر من قبل jordan sport نلاحظ ان التلفزيون يعشق ان يری الفريق خسران لماذا لا أدري.المهم اذا فاز الوحدات ونتمنی هاذا ولن نراها ع القناة ولكن لا سمح الله ان اخفق الاخضر ستبث إلى ما لا نهاية كما بثت لعدة مرات المباراة امام الجزيرة وما زالت تبث....واين السيد قدري حسن... ليعلق ع الموضوع...
  • »لمصلحة الوحدات (سمير سالم)

    الاثنين 23 أيار / مايو 2016.
    هناك لاعبين اكفاء يجب التعاقد معهم بدلا من هؤلاء فمثل هذا الفريق لا يجب ان يلعب اسيويا ان كان هناك لاعبين اكفاء فهم: فهد اليوسف وحسن عبد الفتاح واحمد عبد الحليم وباسم فتحي واشرف نعمان وغيرهم من المحترفين
  • »انهض من سباتك يا وحدات (شادي جابر)

    الاثنين 23 أيار / مايو 2016.
    طبعا جميعنا يتمنى الفوز داءما وأبدا لفريق نادي الوحدات الذي تعشقه الجماهير حتى الجنون وطبعا انا منهم لكن صدقا أصبحت تتملكني مشاعر مختلفة منذ بدا الانهيار الحاد والتراجع الكبير بمستوى الفريق والنتائج الكارثية مع فرق كانت تحلم بمجرد التعادل معنا فأصبح تغيير الجهاز الفني ضرورة ملحة للفريق وأصبحت من داخلي اتمنى فوز الوحدات وبعد الفوز تغيير الجهاز الفني للفريق لكن اذا كانت نتيجة الفوز تعني بقاء الجهاز الفني مع احترامنا له فاني ولأول مرة بحياتي صرت اتمنى خسارة الفريق الذي اعشق اذا كانت الخسارة ستؤدي الى تغيير الجهاز الفني الحالي واستبداله بجهاز فني كفوء وجدير بتدريب الفريق من منطلق الضرورات تبيح المحظورات ومن باب إيقاف مسلسل العروض والنتائج المخيبة لعشاق الأخضر آملين ان يسترجع الفريق مكانته وهيبته وعروضه المعروفة عنه وكل التوفيق والحب للوحدات ولشقيقه النادي الفيصلي في بطولة كاس الاتحاد الآسيوي.