6 قتلى على الأقل بهجمات مسلحة في كازاخستان

تم نشره في الأحد 5 حزيران / يونيو 2016. 11:00 مـساءً

استانا (كازاخستان)- أعلنت وزارة الداخلية في كازاخستان ان ستة اشخاص على الاقل بينهم شرطيان قتلوا أمس عندما هاجم مسلحون متجرين لبيع السلاح في مدينة اكتوبي بغرب البلاد.
وقال المتحدث باسم الوزارة الماس سادوباييف ان مسلحين هاجموا في الساعة 15،45 (10،45 ت غ) متجرين للسلاح يقع احدهما داخل ارض تابعة لقاعدة عسكرية.
واضاف المتحدث ان "بائعا قتل (...) ثم قتل ضابط وشرطي بينما كانا يحاولان صد الهجوم، فيما جرح تسعة عناصر من قوات الامن".
وتابع المتحدث ان ثلاثة مهاجمين قتلوا خلال تبادل اطلاق النار مع الشرطة فيما اعتقل احدهم، موضحا ان السلطات تشتبه بوقوف اسلاميين متشددين خلف هذا الهجوم.
وقال في هذا الصدد "لا يزال عدد من المهاجمين فارين والارجح انهم من المتطرفين الاسلاميين".
وشنت السلطات حملة لملاحقة المهاجمين الفارين، واخلت اماكن تشهد عادة زحمة في هذه المدينة التي يبلغ عدد سكانها 400 الف نسمة وتقع على بعد حوالى 60 كلم من الحدود مع روسيا.
وقالت صحيفة ديابازون المحلية ان المهاجمين في العشرينات، وقد هاجموا ايضا مقرا للشرطة في اكتوبي.
ونقلت الصحيفة ان اجراءات امنية مشددة فرضت في الحي الذي وقع فيه الهجومان، وتم تبادل صور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر في احداها سيارة شرطة وقد نخرها الرصاص الى جانب جثتين على الارض. وظهرت في صور اخرى دوريات للشرطة في انحاء مدينة اكتوبي.
والغالبية الساحقة من سكان كازاخستان من المسلمين، والنظام في هذه الجمهورية السوفياتية السابقة علماني الطابع، الا ان السلطات تبدي مخاوفها من تنامي التيارات الاسلامية المتطرفة في البلاد.-(ا ف ب)

التعليق