دي ماريا يقود الأرجنتين للفوز على تشيلي

تم نشره في الأربعاء 8 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً
  • نجم المنتخب الارجنتيني دي ماريا يجري بالكرة نحو نحو مرمى تشيلي - (رويترز)

سانتا كلارا- لم تتأثر الأرجنتين كثيرا بغياب ليونيل ميسي وفازت 2-1 على تشيلي في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم اول من أمس، وسجل أنخيل دي ماريا المفعم بالمشاعر الهدف الأول وأهداه لجدته التي توفيت قبل اللقاء.
وتابع ميسي -أفضل لاعب في العالم- المباراة من على مقاعد البدلاء بسبب معاناته من إصابة في الظهر لكن دي ماريا تقدم بهدف للأرجنتين -التي أحرزت اللقب 14 مرة- في بداية الشوط الثاني قبل أن يضيف إيفر بانيجا الهدف الثاني قبل مرور ساعة من اللعب.
وجاء هدف تشيلي الوحيد بواسطة خوسيه فونزاليدا بضربة رأس في الوقت المحتسب بدل الضائع.
وبدأت الأرجنتين -التي تتطلع بجدية لإحراز اللقب وتعويض خسارة النهائي بركلات الترجيح العام الماضي- مشوارها بقوة رغم جلوس ميسي كبديل بعد إصابته في الظهر خلال مباراة ودية الشهر الماضي.
وبعد انتهاء الشوط الأول بدون أهداف استفادت الأرجنتين من تمريرات سريعة وتلقى دي ماريا الكرة من بانيجا قبل أن يسدد كرة قوية من ناحية اليسار ليحرز الهدف الأول في الدقيقة 51.
وقال دي ماريا الذي بكى متأثرا بعد وفاة جدته "نحن نفعل مثل هذه الأمور منذ سنوات وربما سارت الأمور بشكل جيد هذا العام".
وأضاف بانيجا الهدف الثاني بعد ثماني دقائق بتسديدة مشابهة بعدما تلقى هذه المرة تمريرة من دي ماريا وغيرت الكرة اتجاهها قبل أن تدخل مرمى كلاوديو برافو حارس تشيلي.
وقال برافو حارس برشلونة في مقابلة تلفزيونية "عند ارتكاب الأخطاء في مثل هذه المباريات يكون الثمن باهظا وهذا ما حدث".
واقترب إيريك لاميلا -الذي شارك كبديل في الشوط الثاني- من التسجيل مرتين للأرجنتين لكن تشيلي قلصت الفارق في اللحظات الأخيرة بعد خطأ من الحارس سيرجيو روميرو.
وأخطأ روميرو -الذي ظهر بشكل رائع قبل هذه اللقطة- في تقدير كرة عرضية من ركلة حرة ليسمح لمنافسه فونزاليدا بتقليص الفارق بضربة رأس في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع.
وأصبح رصيد الأرجنتين -التي تبحث عن لقبها الكبير الأول من إحراز لقب كوبا أميركا في 1993- ثلاث نقاط وتتقاسم صدارة المجموعة مع بنما التي فازت على بوليفيا بفضل هدفين من المخضرم بلاس بيريز.
وتقدم بيريز بالهدف الأول لبنما بعدما قابل كرة عرضية من ناحية اليسار وكلل سيطرة منتخب بلاده في الدقيقة 11.
واستغل خوان كارلوس أرسي ارتباكا في منطقة الجزاء وأدرك التعادل لبوليفيا بتسديدة من مدى قريب في الدقيقة 54.
لكن قبل ثلاث دقائق من نهاية الوقت الأصلي استفاد بيريز من كرة عرضية من ناحية اليمين وسجل بسهولة هدف الانتصار لبنما.
وفي الجولة المقبلة تلعب بنما مع الأرجنتين يوم الجمعة بينما تلتقي تشيلي مع بوليفيا.
هدف قاتل يهدي بنما الفوز على بوليفيا
سجل بلاس بيريز هدفين أحدهما في الدقائق الأخيرة لتفوز بنما 2-1 على بوليفيا.
وتقدم بيريز بالهدف الأول لبنما بعدما قابل كرة عرضية من ناحية اليسار وكلل سيطرة منتخب بلاده في الدقيقة 11.
واستغل خوان كارلوس أرسي ارتباكا في منطقة الجزاء وأدرك التعادل لبوليفيا بتسديدة من مدى قريب في الدقيقة 54.
لكن قبل ثلاث دقائق من نهاية الوقت الأصلي استفاد بيريز من كرة عرضية من ناحية اليمين وسجل بسهولة هدف الانتصار لبنما.
مدرب المكسيك يتهم لاعبا من أوروجواي بإهانته
 قد يواجه خوسيه ماريا خيمينيز مدافع أوروجواي عقوبة بعد اتهامه بإهانة خوان كارلوس اوسوريو مدرب المكسيك عقب الهزيمة أمامها 3-1 في المجموعة الثالثة في نسخة المئوية لكأس كوبا اميركا لكرة القدم.
وفي أجواء متوترة أنهى منتخب اوروجواي المباراة بعشرة لاعبين واهتزت شباكه مرتين في آخر تسع دقائق.
وأحاط لاعبو اوروجواي بالحكم بعد المباراة وأشار اوسوريو إلى أن خيمينيز أهانه أثناء خروجه من الملعب.
وقال مدرب المكسيك "هذا التصرف لا يمكن قبوله من لاعب محترف. هذا تصرف متهور وغير مقبول من لاعب محترف لا يلعب فقط في أحد أفضل أندية العالم (اتليتيكو مدريد) لكن أيضا في أحد افضل المنتخبات في العالم".
ولم يقرر المنظمون بعد التحقيق في مزاعم اوسوريو.
فالديز: من الخطأ إقامة البطولة بالولايات المتحدة
قال فيلمار فالديز رئيس اتحاد كرة القدم في أوروجواي إنه كان من الخطأ اتخاذ قرار إقامة النسخة المئوية لكأس كوبا أميركا في الولايات المتحدة.
وادعى فالديز أن هناك ترتيبا يصب في مصلحة المكسيك التي تفوقت 3-1 على أوروجواي في المباراة الافتتاحية للمنتخبين لكنه لم يقدم أي دليل على ذلك.
وقال فالديز لمحطة سبورت 890 الإذاعية في أوروجواي إن اتحاد أميركا الجنوبية (الكونميبول) كان ينبغي ألا يختار الولايات المتحدة لاستضافة أقدم بطولة دولية للمنتخبات والتي انطلقت في 1916.
وتقرر زيادة عدد المنتخبات المشاركة في النسخة المئوية بعد قرار بإشراك ستة منتخبات من اتحاد أميركا الشمالية والوسطى ودول الكاريبي (الكونكاكاف).
وأضاف فالديز "الكونميبول ارتكب خطأ. هذا أفسد الاحتفالات بمثل هذه البطولة وهي الأقدم في العالم. ظهرت كرة أميركا الجنوبية هنا في الولايات المتحدة حيت اتضح تماما أن الأمور مرتبة للمكسيك".
وفي ظل أن فالديز يعد من مسؤولي الكونميبول فقد اعترف أنه يتقاسم مسؤولية هذا "الخطأ".
وقال فالديز "تمتاز كرة القدم في أميركا الجنوبية بالشغف" وأضاف أن هذا الأمر غير متوفر في الولايات المتحدة.
وتابع "هذه ثقافة مختلفة ورغم وجود الكثير من الإيجابيات فإن هذه الدولة لا تملك إحساس كرة القدم". - (رويترز)

التعليق