داعش يتبنى رسميا هجوم أورلاندو بفلوريدا

تم نشره في الاثنين 13 حزيران / يونيو 2016. 11:02 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 13 حزيران / يونيو 2016. 01:19 مـساءً
  • عمر متين منفذ هجوم أورلاندو

بيروت- تبنى تنظيم داعش الإرهابي الاثنين الاعتداء الذي استهدف ملهى ليليا للمثليين واوقع 50 قتيلا في مدينة اورلاندو بولاية فلوريدا الاميركية الاحد، وفق ما اوردت اذاعة البيان الناطقة باسمه عبر الانترنت.

وجاء في نشرة اخبار الاذاعة اليومية "يسّر الله تعالى للاخ عمر متين احد جنود الخلافة في امريكا القيام بغزوة امنية تمكن خلالها من الدخول الى تجمع للصليبيين في ناد ليلي في مدينة اورلاندو (...) حيث قتل واصاب اكثر من مائة منهم قبل ان يُقتل".

وقتل فجر الاحد خمسون شخصا على الاقل واصيب 53 آخرون بجروح جراء اطلاق نار داخل ملهى ليلي في اسوأ اعتداء في تاريخ الولايات المتحدة منذ هجمات 11 ايلول(سبتمبر).

وذكرت وكالة اعماق القريبة من تنظيم داعش الإرهابي الاحد ان منفذ المجزرة هو "مقاتل" من داعش.

واعلن مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي "اف بي آي" الاحد ان عناصره استجوبوا في السابق مرتين منفذ الاعتداء وهو اميركي من اصل افغاني ويدعى عمر صديق متين (29 عاما). واشار الى متين وقبل دقائق من تنفيذ الاعتداء، اتصل باجهزة الطوارئ ليعلن "ولاءه" لتنظيم داعش.

وتبنى تنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على مساحات واسعة في العراق وسورية اعتداءات دموية في دول عدة ابرزها في فرنسا في 13 تشرين الثاني(نوفمبر) الماضي واسفرت عن مقتل 130 شخصا. كما تبنى التنظيم اعتداءات بروكسل التي وقعت في 22 اذار(مارس) واودت بحياة 32 شخصا.(أ ف ب)

التعليق