الأمم المتحدة تخشى انتشار شلل الأطفال بين نازحي الفلوجة

تم نشره في الجمعة 17 حزيران / يونيو 2016. 04:29 مـساءً
  • نازحون من الفلوجة- (أرشيفية- ا ف ب)

جنيف- اعربت الامم المتحدة عن قلقها من انتشار شلل الاطفال بين النازحين من الفلوجة احد اهم معاقل تنظيم داعش في العراق، واطلقت في هذا الصدد حملة تلقيح "على نطاق واسع".
واشار الدكتور علاء علوان مدير منطقة الشرق الاوسط لدى منظمة الصحة العالمية الى الوضع الصحي الهش للبالغين والاطفال الذين هربوا من المعارك في الفلوجة.
واضاف ان سكان الفلوجة التي احتلها التنظيم في العام 2014 يعانون من امراض جلدية وارتفاع ضغط الدم والاسهال وغيرها.
وتابع علوان في اتصال هاتفي مع صحفيين اثر لقائه نازحين في مخيمات قرب الفلوجة ان الامهات قلقات لان ابناءهن لم يتلقوا اي لقاحات منذ وصول التنظيم.
واضاف "نحن قلقون خصوصا من حالات شلل الاطفال وقد بدانا برنامج تلقيح على نطاق واسع"، داعيا الاسرة الدولية الى تقديم مساعدات اكبر الى الهيئات الصحية في العراق.
وبدأت القوات العراقية فجر 23 ايار (مايو)، عملية لاستعادة السيطرة على المدينة التي تقع على بعد 50 كلم غرب بغداد.
وقدر علوان عدد النازحين من المدينة ب40 الف نسمة بينما لا يزال بين 30 و40 الف شخص فيها.-(ا ف ب)

التعليق