صور الغد الارشيف
  • »انتظروني

    الاثنين 11 نيسان / أبريل 2016. 09:29 مـساءً
    تصوير: ساهر قدارة
    هي البداية.. وكل بداية صعبة، ولكنني سأتغلب عليها وسأخطو إلى الأمام خطوات لا حدود لها، تحرسني صخور بلادي وأشجارها وهواؤها وشمسها.. 
    وسأسير في دروبها بلا خوف أو وجل.. فأنا سيد هذه الروابي منذ صغري، أعرفها شبراً شبراً، ولي في...
  • »ظلال الأشياء

    الأحد 10 نيسان / أبريل 2016. 09:30 مـساءً
    لا شيء يبدو على حاله في الحقيقة. نحن لا نختبر سوى الظلال، فجوهر الأشياء سادر في الغياب. نحن لا ندري إن كان ما لا نراه قائما فعلا، أم أنه يتواجد لحظة رؤيتنا له. فالحقيقة، على بساطتها، غائبة، ونحن لا نلهث وراءها
  • »مدينون للجمال

    السبت 9 نيسان / أبريل 2016. 09:50 مـساءً
     نحن مدينون للجمال، لأنه هذّب أرواحنا. مدينون للفراش، لأنها علمتنا الخفّة. مدينون للطبيعة، لأنها احتملت ضوضاءنا، وفتحت أمامنا بوابات ما تزال تطرق الذاكرة. فتحت أمام عيوننا بلادا، دخلناها بكامل زينتنا القروية، وهيأت لنا في حضنها مكانا لائقا....
  • »صباح المحبة

    الأربعاء 6 نيسان / أبريل 2016. 08:35 مـساءً
    تصوير: ساهر قدارة
    جئت أقول صباح الخير للمدينة الغافية، وأهلها الذين ينتظرون الشمس كي يزينوا الشوارع والأحياء بضوضائهم.
    جئت أفتح باب النهار للقاصدين وجه الكريم، وأنشر المحبة في الأجواء.
     
  • »تعويض:

    الثلاثاء 5 نيسان / أبريل 2016. 09:36 مـساءً
    تصوير: ساهر قدارة
    الألوان تكمل المشهد. نحتاجها لنستبدل بها الأجزاء الرمادية التي تعترض طريقنا في كل يوم. لكي تمنح الباهت سطوعا جديدا، فنكون قادرين معه على أن نرشف كامل المشهد. الألوان تكمل
    المشهد، والزهور صفوة الألوان وأنقاها. 
  • »سلام على أيامنا التي مضت

    الاثنين 4 نيسان / أبريل 2016. 09:20 مـساءً
    تصوير: ساهر قدارة
    أيام مضت كأنها وميض برق.. فبعد أن كنا أطفالا، نجوب الأزقة في حارتنا العتيقة، ونلهو كثيرا في دروب الحياة.. 
    غادرتنا الأيام، ولكن لحظات طفولتنا مازالت عالقة، لا تغيب عنا مهما بعدت المسافات ومرت السنوات.. 
    إنها أيام لا...
  • »حكاية منزل

    الأحد 3 نيسان / أبريل 2016. 09:30 مـساءً
    أشجار وسور حجري أنشئ على عجل، وباب لا يمنع أحدا من اجتيازه... وكرم ما بعده كرم.. حكاية منازل منتشرة في وطننا، ومنتشرة فينا.. عنوانها المحبة والعطف والإنسانية.. تقف طويلا أمامه لتأمله
  • »البحث عن وطن ممكن

    السبت 2 نيسان / أبريل 2016. 10:27 مـساءً
    تصوير: محمد أبو غوش
    منذورون للرحيل المتعب، والتقلب في الأرض كما لو أننا بغير هدى. نتفرس في وجه الأمكنة كيتامى باحثين عن حضن دافئ، علّ وطنا ممكنا يرضى بنا. نودّع أعزاء، ويودعنا آخرون.
    هو القلق، وقودنا السحري الذي يحركنا في أرجاء الخراب...
  • »مع سيل البشر

    الأربعاء 30 آذار / مارس 2016. 11:23 مـساءً
    تصوير: محمد أبو غوش
    ننهمر على طريق الصباح، كسيل بشري يهدر في انتظار ما تأتي به الساعات المقبلة.
    وحيدون، نعبر وقتا غير مخصص للتفكير، نقطعه بما لدينا من خبرات فطرية.
    نلقي بأرواحنا في نهر البشر السائرين بغير هدى، وإلى غير هدف، متفكرين بمصيرهم...
  • »عالم ليس وهميا تماما

    الثلاثاء 29 آذار / مارس 2016. 10:27 مـساءً
    تصوير: محمد أبوغوش
    على أطراف الطرق في المدن التي تسهر حتى الصباح، نبني عالما صغيرا من المتع المؤقتة. هي ليست متعا خالصة تماما، بل طريقة عيش، وطريقة رزق مؤقتة إلى أن تنجلي العواصف
    والأنواء.
    نختارها حينما تضيق السبل وتهبط فينا التوقعات. نبني عالما...
  • »صباح الخير

    الاثنين 28 آذار / مارس 2016. 10:47 مـساءً
    تصوير: محمد ابو غوش
    في الطريق إلى العمل بالصباحات الباكرة، عند زاوية ما، يجتمع العمال والموظفون في داخل مخبز، أو أمام عربة لتناول الكعك الساخن مع القليل من الزعتر وكاسة شاي الذي بدونه لا يكون
    للكعك طعم...
    والكعك الصباحي يشد العزيمة للعمل والأداء...
  • »قائمة بأمنيات قليلة

    الأحد 27 آذار / مارس 2016. 10:17 مـساءً
    في الصباح، أرتب أشيائي القليلة لتعينني على ملاقاة نهار جديد. أكتب قائمة بالأمنيات التي أرجو تحقيقها. مثلا؛ أن أجد وجبتي التالية من دون لهاث طويل، وأن يتسنى لي التقافز لعبا في الحواري الضيقة
« 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 »