رأي في حياتنا الارشيف
  • »لا شيء في الخارج

    الثلاثاء 4 تموز / يوليو 2017. 11:00 مـساءً
    خرجتُ متثاقلاً إلى الحياة. لم أغلقْ بابَ الشقة الصغيرة ورائي، وتركتُ التلفازَ مفتوحاً، متيحاً لأيِّ ممثل حريّة أنْ يُكمِلَ دوره المركّب في فيلم من الواقعية الشديدة، أو يتبعني. مشيتُ بلا حذر زائد في الشوارع الحارة، مُغلقاً هاتفي المحمول، حملتهُ فقط...
  • »تعليمات السلامة!

    الاثنين 3 تموز / يوليو 2017. 11:00 مـساءً
    شيء غريب أن تضطر طواقم رحلات الطيران في أي مكان في العالم، إلى شرح تعليمات السلامة قبل الإقلاع، سواء بالطريقة القديمة المعتمدة على حركات المضيفين والمضيفات، أو عبر وسائل البث الإلكتروني. والغريب في هذا الأمر ليس ما يقوم به المسؤولون عن الرحلة، بل...
  • »السادة "المكتوبين علينا"!

    الجمعة 30 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    “لم نرهم وهم ينهبون الغنائم، .. لكننا سمعنا ردحهم لبعضهم وهم يتقاسمونها”.أقصد اولئك الذين تعاملوا مع بلادهم كمزارع ومُلكيات خاصة، ولم ينتبهوا أن هناك بشراً ومواطنين لهم حصّتهم في البلاد.أقصد تلك الأسماء في الوطن العربي التي لا يمكن...
  • »أين الدولة المدنية؟

    السبت 24 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    سفر قصير النفس، احتمل الحديث عن الدولة المدنية، يشبه الموضة، يشبه الحاجة إلى التنفيس في لحظة دائخة بين أزمات المنطقة، وأزمات البلاد.هل ذهبت الدولة المدنية بلا رجعة؟ هل كان الخوض في فكرتها، مجرد تهويمات لفرسان المناسبات، أم أنه مجرد نزوة وطنية،...
  • »مسجد "الجبهة الشعبية"

    الجمعة 23 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    التفاصيل .. التفاصيل .. آلاف الصور والمَشاهِد تظلُّ تطلُّ برأسها من الذاكرة ولا تموت. وحين تعيش في "المخيم" أزيد من أربعين سنة، فإنك لن تَنسى.كان هناك مسجد صغير في آخر الشارع الذي خلف مدارس الوكالة، وكان اسمه "مسجد الجبهة الشعبية"، اختلف الناس في...
  • »تامر حبيب والنصوص المقتبسة

    الاثنين 19 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    بأسلوبه الذكي المختلف دائما، استطاع الكاتب المصري تامر حبيب مع ورشة كتابة درامية متماسكة، أن ينقل لنا هذا “الرمضان” قصتين في منتهى الجمال والرشاقة، رغم الصورة أو العنوان الخارجي لكل منهما، واللذين سينبئان أي متلق بأن القادم شكله...
  • »سدين.. ماذا بعد الصراخ؟

    الأحد 18 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    غابت ضحكات سدين وابتساماتها، وأخذت معها أحلاما لم تتفتح، وأمنيات أهلها لها برحلة حياة لا تشابهها رحلة أخرى.رحلت سدين، وأبقت الجرح الذي أصابنا منفتحا على اتساعه، وتركت لنا أوجاعا مؤلمة سنحتاج وقتا طويلا كي نداويها.قبل ذلك، كان صراخها يملأ زوايا...
  • »أن تكون عمانيا

    السبت 17 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    أن تكون عمانيا، يعني أن تجد روحك معلقة هنا أو هناك في وِرد، أو أغنية تتعربش روحك، وأنت تمضي في صباحك إلى وسط البلد، هناك، في المكان الذي تدفأ بأول نظرة حب، وارتقى بك، لتتعلم التسكع والقسدرات اللانهائية في رحاب شوارع مدينة، ظننت أنك اعتدتها، لكنك في...
  • »"مراكز إفهام القرآن" ..اقتراح أمام الحكومة

    الجمعة 16 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    الحكومة ليست جادة تماماً بدراسة الإرهاب وكيف ينمو وأين ينشأ. وليست معنية حقيقةً وبشكل علمي في استئصال منابعه، فهي كلما حدثت حادثة كبيرة، أو مواجهة عاصفة مع الإرهاب خرجت بجملة تصريحات نارية، وبيانات تهدد وتتوعد، ثم تعود لنومها الطويل حتى تستيقظ على...
  • »“على أمل اللقاء غداً”!

    الثلاثاء 13 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    كنتُ أودُّ العيشَ “حياةً مديدةً”، أكسرُ فيها احتكارَ اليابانيين، لأعلى معدَّل للأعمار؛ لكنَّ تقريراً طبياً موثوقاً أفادَ أنَّ “الإدمانَ” على تناول “البطاطا المقلية” بزيوتٍ مكرَّرَة، و”مُهَدْرَجَةٍ”،...
  • »التواطؤ مع رامز جلال!

    الاثنين 12 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    أكاد أجزم أن تسعين بالمائة من متابعي سلسلة مقالب رامز جلال، يدركون في قرارة أنفسهم أن ثمة جزءا تمثيليا متقن الصناعة، يتضمنه المقلب. ومن البديهي أن نسبة كبيرة من هؤلاء لا يريدون الاعتراف بإحساسهم الداخلي، لضمان متابعة متكاملة تمتد لثلاثين يوما،...
  • »قصيدتان للصباح

    السبت 10 حزيران / يونيو 2017. 11:00 مـساءً
    (1)    رقصة صباحيةالفكرة نائمة وسرير الفكرة نائموالعاشق توقظه هفهفة الريح وليل يتدحرج تحت الفكرة يركض خلف أصابعها ويداعبها كجريح غائمالفكرة نائمة وسرير الفكرة نائمالفكرة جالسة في مقعدهاتسحب نفسا ورديا من سيجارتها وتغني مثل أمير...
« 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 »