قضية فساد خامسة تلاحق نتنياهو

الناصرة- الغد- أعلنت الشرطة الإسرائيلية أمس الثلاثاء، عن بدء التحقيق في قضية فساد جديدة يتورط بها نتنياهو وزوجته سارة. لتكون هذه القضية الخامسة، المرتبطة باسم نتنياهو. منها قضيتان أوصت الشرطة بتقديم نتنياهو للمحاكمة، بتهم تلقي الرشاوى، إلا أن القرار النهائي سيكون بيد المستشار القضائي للحكومة.
والقضية الجديدة تدور حول أن مستشارا سابقا لنتنياهو كان قد عرض على قاضية إسرائيلية، تولي منصب المستشارة القضائية للحكومة، وهو منصب بمثابة المدعي العام الأعلى للنيابة، شرط أن تعمل على إغلاق أحد ملفات الفساد التي تتورط بها زوجة نتنياهو سارة. إلا أن القاضية رفضت العرض في حينه، وقررت في الأسابيع الأخيرة تقديم إفادة للشرطة، رغم مرور أكثر من ثلاث سنوات على القضية. وقد هزّت القضية الجديدة الساحة السياسية الإسرائيلية أمس، خاصة وأن قضية مشابهة كانت قد ظهرت خلال حكومة نتنياهو الأولى بين العامين 1996 إلى 1999، ولكن نتنياهو لم يكن متورطا بها، وإنما الوزير آرييه درعي.
وستكون هذه القضية الخامسة التي ترتبط باسم نتنياهو، الذي من المفترض أن يخضع في الايام المقبلة للتحقيق في قضيتين أخريين، قضية صفقة شراء ثلاث غواصات عسكرية المانية، تبين أن فيها جرائم رشاوى. والقضية الثانية تتعلق ببيع أسهم الشركة الحكومية للاتصالات الأرضية. وهذه القضية الخامسة التي تكشفت أمس. 

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018