إغلاقات بشوارع في العقبة إثر عاصفة مطرية جرفت الأتربة والحجارة

أحمد الرواشدة

العقبة- تعرضت مدينة العقبة منتصف ليلة أمس إلى عاصفة مطرية في معظم مناطق المحافظة والمدينة استمرت لمدة نصف ساعة متواصلة، وأدت إلى انجراف بعض الأتربة والحجارة وإغلاقات جزئية في بعض الشوارع الرئيسة.

وعملت مياه الأمطار المتدفقة من الجبال المحيطة بمدينة العقبة إلى إغلاقات محدودة على الطريق الخلفي جنوب شرق العقبة وتوقفت الشاحنات لعدة ساعات، وتجمعت المياه في الساحات والشوارع للمدينة، وتم التعامل معها مباشرة من قبل كوادر سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

وقال الناطق الرسمي باسم السلطة الدكتور عبدالمهدي القطامين، إن السيول المنحدرة من الجبال المحيطة بالمدينة شهدت ارتفاعات عالية استطاعت القنوات المخصصة لها أن تستوعبها كاملة وتصريفها بشكل سلس دون خروج أي منها إلى الشوارع الرئيسة أو إلى المناطق الآهلة بالسكان.

وأضاف القطامين أنه في منطقة شارع الفاروق، الذي يخضع لعمليات هندسية إنشائية تهدف إلى منع تأثير مياه الأمطار وتجمعها بالقرب من المناطق السكنية، سارت المياه في مجراها الطبيعي في الأنابيب التي أنشئت لهذه الغاية حتى وصلت إلى مقطع عرضي في الشارع ذاته لم يكتمل العمل فيه بعد، فتدفقت المياه الجارية في الأنابيب إلى الشارع وأدت إلى انهيار جزئي في الشارع ونتج عن ذلك قطع الطريق، مبينا أن العمل جار على تصليح المقطع الذي جرف بفعل التدفق الشديد للمياه.

ولم تشهد المدينة أية إصابات جراء السيول المتدفقة من شتى جهاتها فيما لم يُبلّغ أيضا عن أية تدفقات للمياه في منازل ومساكن المواطنين.

يشار إلى أن مدينة العقبة تخضع منذ منتصف العام الماضي إلى مشاريع كبرى متعلقة بالسيطرة على مياه الأمطار ومنعها من التجمع في المناطق السكنية وتصريفها بطريقة هندسية، وما زال المشروع لم يكتمل بعد، حيث سيشهد أيضا بناء أكثر من 40 سدا ركاميا في مناطق السيول المحيطة بالمدينة من شأنها الحد من تدفقات السيول ومنعها من الاقتراب من المدينة.

Ahmad.rawashdeh@alghad.jo

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018