"رايتس ووتش": مصر اعتقلت 1500 لاجئ سوري ورحلت معظمهم

القاهرة- نددت منظمة هيومن رايتس ووتش، اليوم الاثنين، بإقدام السلطات المصرية على اعتقال أكثر من 1500 لاجئ سوري طوال اسابيع وحتى اشهر من بينهم 250 طفلا مع اهلهم قبل ترحيل اغلبيتهم.

وقالت المنظمة في بيان انه ما زال هناك حوالى 300 شخص معتقل بشكل "اعتباطي" في سجون مراكز الشرطة "المكتظة" من بينهم 211 فلسطينيا وافدين من سورية.
واوقفت اغلبية هؤلاء فيما كانوا يحاولون الهجرة الى اوروبا عبر المتوسط في زوارق بسيطة عبر دفع المال لمهربين.
وبات السوريون والفلسطينيون هدفا للسلطات التي انشأها الجيش بعد ان عزل واوقف الرئيس الاسلامي السابق محمد مرسي قبل اربعة اشهر وشن حملة قمع دامية على انصاره.
وفرضت السلطات المصرية قيودا على دخول الفلسطينيين والسوريين الى اراضيها بعد عزل مرسي في 3 تموز/يوليو.
كما اتهمت هيومن رايتس واتش مصر بمنع اللاجئين و لا سيما الفلسطينيين من طلب الحماية من المفوضية العليا للاجئين في الامم المتحدة ما يشكل انتهاكا لاتفاقية 1951 الدولية لحقوق اللاجئين.
في تشرين الاول/اكتوبر نفت السلطات المصرية اتهامات مشابهة من منظمة العفو الدولية اكدت تعرض اللاجئين السوريين في مصر يتعرضون لاساءة المعاملة والتوقيف الاعتباطي.-(ا ف ب)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018