كفرنجة يستضيف عمان وأم جوزة وائق من الشونة والأهلي يرحب بساكب

بطولة كأس الأردن لكرة اليد تنطلق اليوم
 

بلال الغلاييني

عمان – تنطلق مساء اليوم"الجمعة" منافسات بطولة كأس الاردن لكرة اليد بإقامة ثلاث مباريات، حيث تشهد صالة مدينة الحسن الرياضية بإربد مباراتين الاولى والتي تبدأ عند الساعة الخامسة يلتقي فيها فريقا عمان وكفرنجة، ويلتقي في المباراة الثانية التي تبدأ عند الساعة السابعة فريقا  يرموك الشونة وام جوزة، وفي صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب فيلتقي عند الساعة الخامسة فريقا الاهلي وساكب.

ومن خلال القراءة الاولية للاستعدادات الفنية لهذه الفرق والفرق الاخرى المشاركة من الدرجتين الاولى والثانية فإن هناك فروقات واضحة بين المستويات وهذا ما شاهدناه في منافسات البطولات السابقة(درع الاتحاد) والدرجة الثانية الجارية حاليا، وتبدور أمور فريق الاهلي ميسرة في اجتياز محطته الاولى المتمثلة بفريق ساكب نظرا للفارق الكبير بين امكانيات الفريقين الى جانب نشوة الفوز بلقب الدرع التي يعيشها الاهلي حاليا، ومن هنا فإن الاهلي مصمم ليس في اجتياز محطة ساكب وانما في المنافسة وبقوة على اللقب وهو قادر على ذلك كونه يمتلك الاوراق الفنية القادرة على حسم نتيجة المباراة بوقت مبكر.

كما ان فريق ام جوزة يتطلع وهو يلاقي فريق الشونة الى تحقيق الفوز والمضي قدما نحو دائرة المنافسة وتسجيل انتصارات كالتي حققها في بطولة درع الاتحاد والتي منحته التأهل الى المباراة النهائية.

فريق كفرنجة والذي قدم مستويات متطورة في بطولة الدرع قادر على مواصلة ذلك واجتياز نظيره عمان الذي يسعى هو الآخر لعكس صورة طيبة عن مستواه.

اما المباريات المتبقية من منافسات الدور الاول فيلتقي يوم غد السبت فريقا الكته والفجر عند الساعة الخامسة في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، وبنفس اليوم يلتقي في صالة مدينة الحسن بإربد وعند الساعة السابعة مساء فريقا دوقره والعربي، ويوم الاحد المقبل وعند الساعة الخامسة مساء في صالة الامير فيصل بالقويسمة يلتقي فريقا صلاح الدين وكفرسوم.

فريق السلط حامل اللقب يستهل مشواره بالبطولة يوم الاربعاء المقبل بلقاء الفائز من لقاء عمان وكفرنجة، ووصيفه فريق الحسين يلتقي مع الفائز من مباراة العربي ودوقره.

عمان × كفرنجة

يدرك فريق عمان التطور الملحوظ الذي اصاب نظيره فريق كفرنجة وسيلعب بأسلوب سريع من خلال الاعتماد على نجومه الكبار مضر عبدالكريم وعامر الكيلاني واياد ابو طوق في بناء الهجمات السريعة وتسديد الكرات من خارج المنطقة كون هذا الثلاثي لديه القدرة الكافية على احداث الثغرات خاصة من منطقة العمق سواء بالاختراقات الامامية وتسديد الكرات من مختلف المحاور المؤدية الى مرمى الفريق المنافس.

بدوره فإن فريق كفرنجة يعطي نجمه ابراهيم البحيري الدور الاكبر في قيادة هجمات الفريق وهو قادر على سحب مدافعي الفريق المنافس الى المنطقة الامامية وبالتالي تفريغ الكرات المناسبة للضاربين يوسف العسولي وهيثم هاني الى جانب نجاح بلال الهياجنة في تشكيل قوة اضافية للخط الخلفي وتوصيل الكرات الى مروان المعابرة والبطاينة بعد سحب المدافعين وشن الهجمات المعاكسة.

أم جوزة × يرموك الشونه

تبدو فرصة فريق ام جوزة مواتية في تحقيق الفوز نظرا لتشكيلته القادرة على شن العديد من الهجمات الخاطفة والتي يقودها صدام ابو رمان واحمد الهنداوي وقائد الدرادكة اضافة الى تركيز الفريق على عمل التقاطعات الامامية التي تمنح لاعب الدائرة عماد تادرس ولاعبي الجناح عيسى قطيشات وصقر ابو رمان فرصة العبور من البوابة الامامية بنجاح.

فريق يرموك الشونة يعتمد على باسل الرباعي وجمال سبعاوي وحسن الحوراني في عمليات التسديد على المرمى وخاصة من خارج المنطقة اضافة الى اختراقات محمد البكار من الجناح والتي تمنح الفريق قوة في الخط الامامي.

الاهلي × ساكب

الاهلي والذي سيكون على موعد مع الفوز نظرا للفارق الفني الكبير بين لاعبي الفريقين يعتمد وبشكل ملحوظ على اسماعيل بني هاني وايمن حمارشة واحمد عبدالكريم ومحمود ياغي في توجيه الكرات من خارج المنطقة نحو مرمى الفريق المنافس الى جانب الاختراقات الناجحة لبني هاني الذي يحسن توجيه الكرات بعد سحب المدافعين للاعبي الجناح علي عبدالمحسن وسامر جرار وسلمان الدعجة، في الوقت الذي يبرز فيه لاعب الدائرة عبدالرحمن العقرباوي في خلخلة المدافعين واستلام الكرات من لاعبي الخط الخلفي الامر الذي يفرض سيطرة وقوة الابيض على مجريات المباراة الى جانب وجود حارس المرمى خالد ابراهيم الذي يحسن التصدي للكرات والمساهمة في بناء الهجوم المضاد.

من جانبه فإن فريق ساكب يمنح لاعبيه مالك سوالمة وبهاء عمر الفرصة الحرية المطلقة في قيادة العمليات الهجومية التي تتركز الى جانب تسديد الكرات من خارج المنطقة على عبور الاطراف وشن الهجمات الخاطفة.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018