الحكومة تدين اقتحام شرطة الاحتلال للمسجد الأقصى

عمان -  استنكر وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني بشدة اقتحام شرطة الاحتلال الإسرائيلية المدججة ساحات المسجد الأقصى المبارك عقب صلاة الجمعة.
ودان إقدام قوات الاحتلال على إغلاق أربع من بوابات الحرم القدسي ومنعت من تقل أعمارهم عن خمسين عاما من الوصول للمسجد الأقصى.
وقال إن شرطة الاحتلال استهدفت مسؤولي الأوقاف الأردنية ومنهم رئيس مجلس الأوقاف ورئيس محكمة الاستئناف الشرعية في القدس الشيخ عبدالعظيم سلهب ومدير الحرم القدسي الشريف الشيخ عمر الكسواني بالإضافة الى إصابة وزير شؤون القدس عدنان الحسيني برصاص مطاطي.
ورفض وزير الدولة لشؤون الإعلام ممارسات قوات شرطة الاحتلال تجاه المسجد الأقصى وإلقاء عشرات القنابل الصوتية والمطاطية على المصلين والتي تهدف الى تفريغ المسجد من المصلين والمعتكفين.
وكان وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور هايل عبدالحفيظ داود حذر من مغبة قيام شرطة سلطات الاحتلال الإسرائيلي باختلاق الذرائع والحجج الواهية للسماح باقتحام المتطرفين الصهاينة والحاقدين للمسجد الأقصى المبارك وإغلاق أبواب المسجد أمام المصلين المسلمين والمعتكفين في هذا الشهر الفضيل.
وندد بتدنيس المتطرف المدعو يودا كليك ترافقه مجموعة من المتطرفين باحات المسجد الأقصى المبارك صباح أمس واستفزازهم للمصلين وقيام شرطة الاحتلال والقوات الخاصة بضرب المصلين والاعتداء عليهم وعلى موظفي أوقاف القدس.
ودعا العالمين العربي والإسلامي والمسلمين في كافة أنحاء العالم الى تحمل مسؤوليتهم في محاولة كسر الحصار المفروض على المسجد الأقصى والدفاع عن قبلتهم الأولى.
وناشد المنظمات الدولية والهيئات الإنسانية والأمم المتحدة ممارسة مسؤوليتها للضغط على الاحتلال الإسرائيلي تجنباً للمزيد من العنف والفوضى التي تعاني منها المنطقة. - (بترا)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018