تسلل إلى قصر بكنغهام وطلب رؤية الملكة إليزابيث

الغد- أعلنت السلطات البريطانية أن الرجل الذي قفز فوق سور ودخل إلى ساحة قصر باكنغهام بينما كانت الملكة إليزابيث الثانية بالداخل، قاتل مدان.

أقر دنيس هينسي بالتعدي على البلاط المكي أثناء مثوله أمام محكمة الجمعة.

وكانت السلطات البريطانية قد أوقفت هينسي في ساحة القصر مساء الأربعاء، وقالت الشرطة إنه لم يكن مسلحا.

ووفقا لموقع سكاي نيوز قال ممثل الادعاء توم نيكولسون للمحكمة إن هينسي (41 عاما) تجول حول الحدائق لنحو عشر دقائق في طريقه إلى القصر قبل أن يتم توقيفه.

بينما كان يتم احتجازه، قال هينسي "هل سيدتي بالداخل؟"، في إشارة إلى الملكة.

ذكر الادعاء أن هينسي كان رهن الإفراج المشروط بعد إدانته بقتل مشرد عام 1992.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018