السلايدر الرئيسيعجلونمحافظات

%60 من وفيات الحوادث جراء السرعة الزائدة

عامر خطاطبة

عجلون – كشف مشاركون في إشهار حملة “كفى لنزيف الطرقات في المحافظات”، التي أطلقتها مديرية الأمن العام أمس أن ما بين 50 – 60 % من وفيات الحوادث كانت بسبب السرعات الزائدة على الطرق الخارجية.
ووفق أرقام إدارة السير في مديرية الأمن العام، فقد بلغت وفيات الحوادث العام الماضي 950 وفاة مقارنة بـ 571 قبل عقد.
ورعى إشهار الحملة التي أطلقت في كلية عجلون الجامعية، مندوبا عن محافظ عجلون مساعده لشؤون السلامة العامة مخلد الفواز.
وأكد مندوب المحافظ أهمية المبادرة التي أطلقها ولي العهد والجهود التشاركية لتعزيز الوعي المجتمعي من أجل الحد من حوادث الطرق التي تؤرق المجتمع الأردني، مثمنا الجهود التي تبذلها الأجهزة المعنية والتي ساهمت في الحد من الحوادث.
وأشار عميد الكلية الدكتور حامد الدعوم الى الجهود التي تبذل في مجال الحد من حوادث الطرق، مشيرا للجهود والبرامج التي تنفذها جامعة البلقاء التطبيقية- كلية عجلون الجامعية التوعوية، بالتعاون والتشارك مع الأجهزة المعنية ومؤسسات المجتمع المدني.
وأكد رئيس قسم السير الرائد قاسم كناكرية، ان إطلاق هذه الحملة في كافة محافظات المملكة يأتي إيمانا من مديرية الأمن العام بخطورة حوادث السير وما ينجم عنها من مآس وما تخلفه من وفيات وإصابات بشرية وخسائر بالأرواح والممتلكات، مشيرا إلى أن الإحصائيات تشير إلى أنه في عام 2008 بلغ عدد الوفيات الناجمة عن حوادث السير 950 وفاة، لافتا إلى أنه في عام 2018 بلغ عدد الوفيات 571 وفاة، ما يؤكد ان هناك انخفاضا في عدد الوفيات نتيجة الجهود المبذولة من قبل الأجهزة المعنية والوعي الذاتي عند المواطنين.
وزاد انه لا تخلو أي دولة من حوادث السير ولكن علينا الحد منها من خلال التقيد بأنظمة وقوانين السير والبعد عن المخالفات التي تسبب الحوادث وخاصة استخدام الهاتف أثناء القيادة والسرعات الزائدة وقطع الإشارة الحمراء وغيرها من المخالفات التي تشكل سببا رئيسا في هذه الحوادث، مؤكدا ان ما نسبته من 50 – 60٪ من الوفيات ناجمة عن الحوادث التي تشهدها الطرق الخارجية وسببها السرعة الزائدة.
وثمن عدد من المشاركين في حفل الإشهار الجهود، التي تبذلها مديرية الامن العام لإطلاق هذه المبادرة الهادفة، والتي لا بد أن يكون الجميع شركاء في التعاطي معها بصورة ايجابية، للحد من حوادث السير على الطرقات التي تستنزف الأرواح خاصة الشباب منهم. وتخلل اطلاق المبادرة حوار مفتوح بين الحضور من مختلف الفعاليات مع رئيس قسم السير والشرطة المجتمعية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock