;
آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

%90 نسبة الحجوزات في فنادق العقبة بعطلة العيد

أحمد الرواشدة

العقبة – سجلت فنادق العقبة نسب حجوزات لعطلة عيد الفطر السعيد، بما يزيد على 90 % لمختلف تصنيفات الفنادق بين 3 الى 5 نجوم، وهذا يؤكد تنوع نوعية الزائر والسائح إلى العقبة، في إشارة لارتفاع النسبة إلى 100 % الأيام المقبلة.


ووفق مفوض السياحة والبيئة في سلطة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور نضال المجالي، فإن مؤشرا كبيرا على تسجيل نسب عالية لفنادق العقبة بتصنيفاتها كافة خلال عطلة العيد.


وأكد انه ولغاية امس، سجلت فنادق العقبة نسبة حجوزات 85 %، فنادق 5 نجوم، وصلت نسبة الحجوزات الى 95 %، وفي فنادق 3 نجوم وصلت نسبة إشغال الغرف الفندقية الى 92 %.


وبين المجالي، ان مطار الملك الحسين الدولي في العقبة سيستقبل خلال عطلة العيد نحو 29 طائرة قادمة من مختلف الوجهات العالمية، لا سيما الملكية الاردنية من عمان الى العقبة، والتي تعمل على نقل زوار العقبة خلال عطلة العيد، بالاضافة لعدة خطوط منتظمة ابرزها الطيران التركي بواقع رحلتين اسبوعياً، ولاول مرة رحلة طيران قادمة من ابو ظبي على متن شركة الطيران منخفض التكلفة “ويز إير”، الى جانب استقبال ميناء العقبة لعدد من البواخر السياحية خلال ايار (مايو) لزيارة العقبة وبترا ووادي رم.


وساهم في ارتفاع نسبة إشغال فنادق المدينة، طول العطلة التي اقرتها الحكومة مؤخرا، بالاضافة لاعتدال الطقس في العقبة، والتي تعتبر من الوجهات المفضلة للكثير من العائلات الاردنية، لتنوع منتجها السياحي لا سيما رم وبترا.


وبين المجالي ان الحركة السياحية في العقبة منذ بداية السنة، بخاصة في شهري اذار (مارس) ونيسان (إبريل)، شهدت نسب إشغال فندقية مرتفعة، لتخفيف إجراءات بروتوكولات جائحة كورونا، وتحسن المناخ واعتداله في المدينة.


وقال المجالي، ان العقبة تمكنت في السنوات الماضية، من ترسيخ مكانتها كوجهة سياحية مفضلة للاسواق السياحية، فضلا عن كونها وجهة مرغوبة طوال العام، لما تمتلكه من مقومات سياحية وطبيعية، ولتنوع منتجها (البحر ورم وبترا)، ما قل نظيره بين مدن العالم، لا سيما المطلة على البحر الاحمر، وهذا مكن العقبة من ان تكون محط أنظار الراغبين في قضاء اسعد الاوقات.


وأكد أن استمرار الزخم السياحي خلال ايام العيد وبعده، وبقاء نسبة الحجوزات الفندقية مرتفعة، بزيادة عن الموسم الماضي بنحو 20 الى 25 %، مشيرا الى جاذبية العقبة، بخاصة السياح من الدول الاوروبية والخليجية.


وتتحضر المدينة السياحية لاستقبال الأفواج السياحية الاوروبية والعربية، لكن الابرز يأتي من السياحة الداخلية خلال عطلة العيد، بعد ان تمكنت ومنذ فترة قصيرة بعد الجائحة من استعادة مكانتها كواجهة سياحية عالمية مفضلة، وهي تحتضن عدداً كبيراً من المقومات السياحية المدهشة.


ويكثف القطاع الفندقي في العقبة استعداداته لعطلة العيد، بتقديم عروض ترويجية وحسومات خاصة على أفضل الاسعار المتاحة، ويتوقع بأن تشهد الفنادق إشغالا مرتفعا يصل لـ100 %، تزامنا مع تخطي الجائحة في والاعتماد على السياحة الداخلية بعد تخفيف القيود، ويعد ذلك مؤشرا إيجابيا على التعافى وعودة النشاط مجددا.


وأشار عاملون في فنادق العقبة من مختلف التصنيفات، ان حجوزات فترة العيد بدأت تزداد وبشكل واسع، اذ يتوقع ارتفاعها اليومين المقبلين لاكثر من 95 %.


مدير العلاقات العامة في مجموعة فنادق الموفنيبيك ليالي النشاشيبي قالت، انه منذ بداية اذار (مارس) الماضي، وبعد تخفيف الاجراءات بشأن فيروس كورونا، شهد اشغال الفنادق تسجيل نسب عالية، مؤكدة ان الحجوزات الفندقية في العطلة قاربت على السعة القصوي والمتمثلة بين 95 الى 100 %، في وقت اغلقت فنادق اخرى بنسبة 100 % برغم ان العطلة اقتربت.


واكد عاملون في القطاع الفندقي من مديري فنادق وتسويق ومبيعات، ان اغلب الحجوزات هي من سياح محليين، ومن ثم يأتي العرب والاجانب، بحيث تشهد العقبة ازدياد السياح المحليين بشكل ملحوظ، بخاصة بعد تخفيف الاجراءات والغاء بعضها.


وبين مدير فندق سيتي تورز حسام حجازي، ان المتعارف عليه سنويا ان تبلغ حجوزات فنادق العقبة في عطلة العيد 100 %، بخاصة مع اقتراب ودخول العطلة الطويلة.


وأضاف حجازي، ان الحجوزات حاليا تتركز في فنادق 5 نجوم التي يقصدها المواطنون بشكل أكبر، كونها تمتلك اراض شاطئية، ومن ثم وبعد ان تبلغ حجوزاتها سعتها القصوى، سينتقل الطلب والتركيز على فنادق الـ4 والـ3 نجوم بالتدريج، ليصار مع دخول اول يوم عطلة، بلوغ حجوزات فنادق العقبة 100 % عبر المعطيات المتوافرة لدى القطاع.


ويتوقع الخبير السياحي أيمن جبر، أن تسجل إشغالات الغرف الفندقية في العقبة نسبة 100 % خلال موسم العيد، مع وجود طلب على الغرف الفندقية بفضل الإجازة الطويلة نسبياً، مدعوماً ذلك بتوقعات بأداء قوي في موسم العيد، وبالتالي نسب إشغال عالية، بحيث أن إجازة العيد ستكون طويلة، ما يعطي زخماً للموسم، ويدفع كثيرين لقضاء أوقاتهم في الفنادق وعيش تجارب جديدة عقب انقضاء شهر رمضان المبارك.

إقرأ المزيد :

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock